رئيس التحرير: عادل صبري 04:23 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

تشاد: تدخلنا ضد "بوكو حرام" لتجنب الاختناق الاقتصادي

تشاد: تدخلنا ضد بوكو حرام لتجنب الاختناق الاقتصادي

شئون دولية

عناصر من بوكو حرام

تشاد: تدخلنا ضد "بوكو حرام" لتجنب الاختناق الاقتصادي

وكالات 05 يناير 2016 16:51

قال وزير الخارجية التشادي، موسى فكي محمد، اليوم الثلاثاء، إنّ بلاده تدخّلت عسكريا ضدّ مجموعة "بوكو حرام" المسلّحة، لتجنّب الاختناق الاقتصادي.

 

وأضاف الوزير، خلال مؤتمر صحفي عقده حول الموازنة السنوية لتشاد في عام 2015 "بلادنا تعتمد بشكل كبير على الصادرات والمبادلات التجارية مع البلدان المجاورة".

 

وتابع: "لو لم يخمد جيشنا تهديدات بوكو حرام بشكل سريع، وخصوصاً في كلّ من الكاميرون ونيجيريا، لما تمكّن الفاعلون الاقتصاديون من تصدير واستيراد المنتجات الأساسية".

 

وتشارك تشاد، منذ مطلع العام الماضي، بالتنسيق مع الجيوش النظامية في كلّ من الكاميرون، ونيجيريا، والنيجر، في حملة عسكرية مشتركة للقضاء على "بوكو حرام" التي أثقلت المناطق المجاورة لمعقلها نيجيريا، بحوادث القتل والاختطاف والنهب.

 

ومن المنتظر أن تَنظم بنين إلى هذه الحملة لتشكيل "القوة الأفريقية المشتركة"، المؤلّفة من 10 آلاف جندي.

 

ووفق وزير الخارجية التشادي، فإنّ هذا التدخّل العسكري فرضه "واجب التضامن الأفريقي" مع بلدان الجوار، قائلاً في هذا الصدد:"لا يسعنا مراقبة الإرهابيين وهم يقتّلون أشقّاءنا وجيراننا في انتظار أن يصلوا إلينا يوماً ما، فالإرهاب لا يعترف بالحدود، وتشاد قررت محاربته في معقله ومصدره".

 

ولفت الوزير إلى أن بلاده "لعبت دوراً محورياً، سواء دبلوماسياً أو عسكرياً، في الأزمات المندلعة بكل من السودان وليبيا (...) وأفريقيا الوسطى".

 

وذكر أن تشاد عزّزت من تمثيلها الدولي بافتتاح 25 سفارة لها في الخارج، واستقبال 23 على أراضيها.

 

وبلغة قبائل "الهوسا" المنتشرة شمالي نيجيريا، تعني بوكو حرام، "التعليم الغربي حرام"، وهي جماعة نيجيرية مسلحة، تأسست في يناير 2002، وتقول إنها تطالب بتطبيق الشريعة الإسلامية في جميع ولايات نيجيريا، حتى الجنوبية منها، ذات الأغلبية المسيحية.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان