رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بلجيكا.. إمام 3 مساجد يهرب إلى سوريا للانضمام لـ"داعش"

بلجيكا.. إمام 3 مساجد يهرب إلى سوريا للانضمام لـداعش

شئون دولية

مسجد في بلجيكا

بلجيكا.. إمام 3 مساجد يهرب إلى سوريا للانضمام لـ"داعش"

وكالات 15 ديسمبر 2015 15:50

"صدمةٌ لدى سكان حي برخم بمدينة أنتويرب البلجيكية، بعد اكتشاف هروب إمام مسجد "المحسنين" بالحي للانضمام إلى داعش في سوريا"، هذا ما كشفت عنه صحيفة "هت نيوز بلاد" المحلية التي ذكرت في تحقيقها عن هروب الإمام المغربي الأصل "يوسف. ج" أنَّه كان إمامًا معتدلاً، لذا عيَّنته الحكومة البلجيكية إمامًا على ثلاثة مساجد في ثلاثة أحياء فلمنكية، بينها المسجد الأكبر بحي "برخم" والمعروف باسم مسجد "المحسنين".

 

وحسب "24"، بدأت القصة حين مرَّ أسبوع كامل على اختفاء الإمام من بيته في بلجيكا، حتى بدأت الإشاعات تتردد عن سفره إلى سوريا للانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميًّا بـ"داعش"، وهو ما دفع الصحيفة البلجيكية إلى تتبع الأمر، لتؤكِّد في تحقيقها الاستقصائي الذي نشر مؤخرًا أنَّ "يوسف ج" نجح بالفعل في الوصول إلى سوريا وهو يحارب الآن في صفوف تنظيم الدولة.

 

ونشرت الصحيفة ضمن تحقيقها مقابلة مع الإمام التركي الأصل سليمان فان آيل، أحد زملاء الإمام الهارب، أعرب فيها عن صدمته فيما فعله زميله الذي عرف عنه اعتداله ونظرته المعادية لأي تطرف ديني محتمل.

 

وقال سليمان فان آيل: "لا أستطيع فهم الأشخاص الذين يمتلكون مثل هذه النظرة المتعصبة للدين، كيف ينجحون في التخفي بيننا ثمَّ يفاجؤننا بهذه الصفعة التي يشوهون بها المسلمين الذين تركوهم خلفهم، نحن الآن كمسلمين يعيشون في أوروبا يُنظر إلينا في ريبة وشك، فبعد أحداث باريس الإرهابية، وبعد هروب العديد من الشباب الأوربي للانضمام إلى داعش، أتفهم الآن ارتفاع نسب الاعتداءات التي تتم بين حين وآخر على نسائنا وبناتنا المحجبات في الشوارع، لماذا تشوهون الإسلام الحقيقي برغبتكم البشعة في التعصب؟".

 

وأشار آيل إلى أهمية إنشاء معاهد أوروبية يتخرج فيها أئمة المساجد قائلاً: "علينا في بلجيكا وغيرها من البلدان الأوروبية الانتباه إلى ضرورة إنشاء معاهد تعليمية يتخرج فيها أئمة تربوا ونشأوا على الإسلام الصحيح، كي نبتعد عن التعصب الذي تقوده الآن داعش وغيرها من الجماعات الإرهابية، وعلى هذه المعاهد أن تنشأ بعيدًا عن دعم الدول الإسلامية، يجب أن تكون تحت عين وسيطرة أناس لا تحركهم الأيديولوجيات المتعصبة أو محاولات قتل الآخر والعيش على جثته".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان