رئيس التحرير: عادل صبري 06:04 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الحرس الثوري يعيّن جنرالا للملف السوري خلفاً لهمداني

الحرس الثوري يعيّن جنرالا للملف السوري خلفاً لهمداني

شئون دولية

الجنرال غلام حسين غيب بور

الحرس الثوري يعيّن جنرالا للملف السوري خلفاً لهمداني

وكالات 14 ديسمبر 2015 08:17

عيّن القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري، الاثنين، الجنرال غلام حسين غيب بور، مسؤولاً للملف السوري وإدارة الحرب ضد المعارضة السورية، خلفاً للواء حسين همداني الذي قتل في 8 من أكتوبر الماضي بالقرب من مدينة حلب شمال سوريا.

 

وذكرت دائرة الإعلام والعلاقات العامة في الحرس الثوري الإيراني، “أنّ اللواء محمد علي جعفري، أصدر مرسوماً يقضي بتعيين قائد الحرس الثوري في محافظة شيراز (جنوب إيران) الجنرال غلام حسين غيب بور خلفاً للواء حسين همداني لإدارة الملف السوري ودعم فيلق الإمام الحسين الذي أرسل المئات من مقاتليه إلى سوريا لدعم قوات بشار الأسد”.
 

ويعد العميد حسين همداني من قادة الصف الأول في الحرس الثوري الإيراني والخبراء في حرب الشوارع، وقد لعب دوراً مهماً في تقديم استشارات عسكرية لجيش النظام السوري وتدريبه ومساعدته.

وكان مساعداً للجنرال حسين طائب في قوات التعبئة (الباسيج) عندما اندلعت احتجاجات الانتخابات الإيرانية في 2009 وساهم في قمع المحتجين. وتم إدراج اسمه في قائمة العقوبات الدولية على إيران منذ 14 أبريل 2011.
 

وفي سياق متصل، نفى نائب وزير الخارجية الإيرانية للشؤون العربية والأفريقية، حسين أمير عبداللهيان، وجود خلافات بين بلاده وروسيا حيال سوريا.
 

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا) عن عبداللهيان قوله إنّ “إيران وروسيا تقدمان مساعداتهما للجيش السوري لمحاربة الإرهاب بجدية”.
 

وأضاف: “نقيّم إيجابياً خطوات موسكو لمكافحة الإرهاب في سوريا بالتنسيق مع الحكومة السورية”.
 

وكانت تقارير استخباراتية دولية كشفت أنّ إيران بدأت في سحب قوات النخبة أو ما يسمى بـ”الحرس الثوري الإيراني” من “العملية العسكرية التي تقودها وتديرها روسيا في سوريا” نتيجة خلافات كبيرة بين الروس والإيرانيين.


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان