رئيس التحرير: عادل صبري 04:54 صباحاً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الإيسيسكو والاتحاد الأوروبي يدينان "التفجيرات الإرهابية" في تشاد

الإيسيسكو والاتحاد الأوروبي يدينان التفجيرات الإرهابية في تشاد

شئون دولية

ضحايا في تشاد

الإيسيسكو والاتحاد الأوروبي يدينان "التفجيرات الإرهابية" في تشاد

وكالات 06 ديسمبر 2015 00:55

أدان كل من المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (ايسيسكو)، والاتحاد الأوروبي التفجيرات الثلاثة التي وقعت، أمس السبت، في سوق شعبي بجزيرة لولو فو في بحيرة تشاد جنوب جمهورية تشاد، وأدت إلى مقتل 30 شخصا وجرح 80 آخرين .

 

وفي بيان لها، أمس، قالت الإيسيسكو إن "هذه التفجيرات الانتحارية الإرهابية، جريمة بشعة بحق مواطنين أبرياء، ومن قام بها مجرمون لا أخلاق لهم كغيرهم من عصابات الإرهاب التي تعيث فسادا وإجراما في عدد من دول العالم الإسلامي وبعض الدول الأخرى".
 

 

واعتبرت المنظمة أن هذا العمل "إرهاب يجرمه الإسلام ويعده فسادا في الأرض"، معلنة "تضامنها مع الحكومة التشادية في مواجهة هذا الإرهاب الإجرامي".
 

ودعت المنظمة التي تتخذ من العاصمة المغربية الرباط مقرا لها، إلى "مضاعفة جهود المجتمع الدولي وتنسيقها بشكل محكم للقضاء على الإرهاب بكل صوره وأشكاله". 
 

ومن جانبه أعرب الاتحاد الأوروبي عن ادانته للتفجيرات ذاتها، وقال في بيان صحفي، أمس، إن "هذه التفجيرات تشكل تهديدا لاستقرار البلاد والمنطقة".
 

و أضاف البيان أن "الاتحاد الأوروبي يقف الى جانب تشاد وباقي دول المنطقة في مواجهة خطر الإرهاب و مستعد لاستخدام كل الوسائل المتاحة للمساعدة في مكافحته في منطقة الساحل".


و كانت الممثلة العليا للأمن و السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي "فيديريكا موغيريني"، قد أكدت هذا الموقف الأوروبي خلال لقائها الرئيس التشادي "إدريس ديبي" وقادة دول مجموعة دول الساحل في قمة الساحل في نجامينا في 20 نوفمبر الماضي.
 

وتتعرض منطقة بحيرة التشاد بشكل متكرر لهجمات جماعة "بوكو حرام" النيجيرية، على غرار الكاميرون، ونيجيريا، والنيجر.
 

وأمام تدهور الأوضاع الأمنية في المنطقة، أعلنت الحكومة التشادية حالة الطوارئ، مطلع شهر نوفمبر، قبل إقرار تمديدها لمدة 4 أشهر.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان