رئيس التحرير: عادل صبري 09:22 صباحاً | الأحد 24 يونيو 2018 م | 10 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

برلماني روسي منتقدًا التعنت ضد الأتراك: بلادنا تتبع فكرًانازيًّا

برلماني روسي منتقدًا التعنت ضد الأتراك: بلادنا تتبع فكرًانازيًّا

شئون دولية

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

برلماني روسي منتقدًا التعنت ضد الأتراك: بلادنا تتبع فكرًانازيًّا

وكالات 01 ديسمبر 2015 19:48

انتقد ديميتري غودكوف النائب في مجلس الدوما الروسي "الغرفة الثانية في البرلمان" ضغوطات بلاده تجاه المواطنين الأتراك في روسيا.

 

وقال غودكوف، في تصريحاتٍ له، الثلاثاء: "النازية تميّز بين البشر حسب انتمائهم العرقي الذي لا يملكون إرادة اختياره، ما يحدث الآن في روسيا ضد الأتراك يمثل الفكر النازي".

 

وتساءل غودكوف، النائب عن حزب روسيا العادلة: "هل تولد النازية الجديدة في أوكرانيا أم في روسيا؟". 

 

وأوضح أنَّ الخلط بين الشعب والحكومة خطأ كبير، مشيرًا إلى أنَّ روسيا لا تسمح بدخول مواطنين أتراك إلى أراضيها، وترحلهم إلى بلادهم بعد احتجازهم ساعات طويلة في المطارات، مشيرًا إلى أنَّ المواطنين الروس لم يتعرضوا إلى التمييز العنصري خارج بلادهم رغم إلحاق روسيا جزيرة القرم إلى أراضيها ورغم الحرب الأوكرانية.

 

وأضاف: "قولوا لي، هل الطلاب الأتراك هم من أسقطوا الطائرة الروسية؟ هل عمال البناء الأتراك هم من قتل الطيار الروسي؟".

 

والسبت الماضي، أفاد بيانٌ صادرٌ عن الكرملين، بأنَّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقّع مرسومًا، يتضمن سلسلة إجراءات اقتصادية ضد تركيا، تتضمن منع المؤسسات والمنشآت التركية من ممارسة نشاطات في روسيا، ووقف استيراد بعض السلع ذات المنشأ التركي مؤقتًا، أو منع استيرادها بالكامل".

 

وتتضمن الإجراءات أيضًا منع كافة الشركات العاملة في روسيا، من توظيف مواطنين أتراك، اعتبارًا من مطلع يناير المقبل، كما وقَّع بوتين قرارًا بتعليق السفر بدون تأشيرة بين روسيا وتركيا من طرف واحد، اعتبارًا من مطلع العام المقبل، فضلاً عن منع الشركات السياحية من تنظيم رحلات إلى تركيا، ووقف رحلات الطائرات المستأجرة من قبل الشركات "شارتر" بين البلدين، وتشديد الرقابة على شركات الشحن التركية الناشطة في روسيا، والناقلات البحرية التركية في البحر الأسود وبحر آزوف. 

 

وأسقطت مقاتلتان تركيتان من طراز "إف-16"، طائرة روسية من طراز "سوخوي-24"، الأسبوع الماضي.

 

وتقول السلطات التركية إنَّ الطائرة الروسية اخترقت مجالها الجوي، بينما ترد موسكو بأنَّ الطائرة لم تخترق المجال التركي، بينما كانت في الأجواء السورية.


اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان