رئيس التحرير: عادل صبري 01:58 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

لافروف: لن نحارب تركيا لكن سنرد على "إسقاط الطائرة"

لافروف: لن نحارب تركيا لكن سنرد على إسقاط الطائرة

شئون دولية

وزير الخارجية سيرجي لافروف

لافروف: لن نحارب تركيا لكن سنرد على "إسقاط الطائرة"

وكالات 25 نوفمبر 2015 19:58

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إنَّه يأمل ألا يستخدم "إسقاط المقاتلة الروسية" كذريعة لفرض منطقة عازلة داخل الأراضي السورية".

 

وأضاف، في مؤتمرٍ صحفي، الأربعاء: "لن نحارب تركيا، والعلاقة مع الشعب التركي لن تتغير، لكن لا يمكن ترك إسقاط الطائرة دون رد، ولدينا شكوك جدية حول ما إذا كان هذا عملاً عفويًّا، إنه أقرب ما يكون إلى استفزاز متعمد".

 

وجدد لافروف نصيحة المواطنين الروس بعدم السفر إلى تركيا، وقال إنَّ التحذير ناتج عن "تهديدات إرهابية"، وإنَّه لا توجد خطط في المرحلة الراهنة لزيارات رسمية متبادلة بين تركيا وروسيا.

 

 

من جهته، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في تصريحاتٍ نقلها التلفزيون، الأربعاء: "ما العمل بعد وقائع مفجعة كهذه.. تدمير طائرتنا ومقتل طيار؟ إنه إجراء ضروري ووزارة الخارجية أحسنت بتحذير مواطنينا من مخاطر" زيارة تركيا".

 

وصرَّح بوتين: "بعدما حصل بالأمس لا يمكننا استبعاد حوادث أخرى، وإذا وقعت سيكون علينا الرد، إنَّ مواطنينا الذين يتواجدون في تركيا، قد يجدون أنفسهم في خطر".

 

وأسقطت طائرتان تابعتان لسلاح الجوي التركي، أمس الثلاثاء، مقاتلة روسية، فيما تقول السلطات التركية إنَّه تمَّ تحذير المقاتلة الروسية لنحو عشر مرات دون أن تستجيب، فبادر سلاح الجو التركي بالتعامل مع المقاتلة على الفور.

 

وذكرت وزارة الدفاع الروسية أنَّها تدرس مجموعةً من الخيارات للرد على حوداث مماثلة لإسقاط "الطائرة الروسية" من قبل سلاح الجو التركي.

 

وأوضحت رئاسة الأركان التركية، في بيانٍ لها، أنَّ مقاتلة "مجهولة الهوية" واصلت انتهاكها الأجواء التركية رغم التحذيرات، وتعاملت طائرتان من طراز "F 16"، كانتا تجريان دورية في المنطقة، مع الطائرة الروسية إلى أن تمَّ إسقاطها.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان