رئيس التحرير: عادل صبري 05:20 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

تركيا.. توقيف بلجيكي يشتبه بتورطه في "تفجيرات باريس"

تركيا.. توقيف بلجيكي يشتبه بتورطه في تفجيرات باريس

شئون دولية

تفجيرات باريس

تركيا.. توقيف بلجيكي يشتبه بتورطه في "تفجيرات باريس"

وكالات 21 نوفمبر 2015 16:52

أوقفت السلطات التركية في جنوب تركيا، السبت، بلجيكيًّا من أصل مغربي يشتبه بارتباطه بـ"تفجيرات باريس"، الأسبوع الماضي، وأسفرت عن سقوط 129 قتيلاً، أوقف في جنوب شرق تركيا.

 

وأعلنت السلطات أنَّ الموقوف أحمد دهماني "26 عامًا" متهم بأنَّه شارك في عمليات استطلاع لاختيار مواقع الهجمات، وقد تمَّ توقيفه في فندق فخم في منتجع إنطاليا بتركيا، حيث وصل إلى المنتجع في 14 نوفمبر الجاري قادمًا من أمستردام، وفق ما ذكر مسؤولان تركيان طلبًا عدم كشف هويتيهما.

 

وأضاف المسؤولان أنَّه أوقف مع سوريين كان يفترض أن يساعداه على عبور الحدود إلى سوريا، فيما ذكر أحد المسؤولين: "نعتقد أنَّه كان على اتصال بالإرهابيين الذين نفَّذوا اعتداءات باريس".

 

وأفادت وكالة "دوغان" بأنَّه يشتبه بأنَّ أحمد دهماني شارك في رصد أهداف الاعتداءات "ستاد دو فرانس" وقاعة باتكلان وحانات ومطاعم في شرق باريس، فيما لم يتم تأكيد هذه الفرضية من مصادر رسمية.

 

وصرَّح المسؤولان أنَّ البلجيكي، الذي وصف بأنَّه عضو في تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميًّا بـ"داعش" وجَّه إليه الاتهام وسجن من قبل القضاء التركي مع السوريين.

 

وعلى غرار دهماني، فإنَّ العديد من منفذي "تفجيرات باريس" مواطنون بلجيكيون من أصل مغربي وضمنهم بالخصوص العقل المدبر المفترض عبد الحميد أباعود "28 عامًا" الذي قتل الأربعاء الماضي برصاص الشرطة الفرنسية.

 

وبحسب المحققين الفرنسيين، فإنَّ أغلبهم انضموا إلى تنظيم الدولة في سوريا وسجل وجودهم في تركيا وهي البوابة الرئيسية لعبور الجهاديين من سوريا وإليها.

 

وشدَّد المسؤولان التركيان على أنَّ توقيف البلجيكي في أنطاليا تمَّ بناءً على معلومات استخبارية تركية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان