رئيس التحرير: عادل صبري 02:01 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الرئيس الإرتري يترأس مجلس الوزراء بعد إشاعات تدهور صحته

الرئيس الإرتري يترأس مجلس الوزراء بعد إشاعات تدهور صحته

شئون دولية

رئيس الإرتري إسياس أفورقي

الرئيس الإرتري يترأس مجلس الوزراء بعد إشاعات تدهور صحته

وكالات 20 نوفمبر 2015 07:31

 ظهر الرئيس الإرتري إسياس أفورقي؛ اليوم الجمعة؛ في نشرة الـ 8 صباحًا للتلفزيون الرسمي ؛ في جلسة ترأس فيها اجتماع المجلس الوزاري؛ بعد الإشاعات التي ترددت بتدهور صحته ونقله إلى ألمانيا لتلقي العلاج؛ نافيًا كل الاشاعات التي روجت خلال الشهرين الماضيين.

وتناقلت وسائل الإعلام الإرترية الرسمية والمستقلة جانباً من جلسات الاجتماع الوزاري الذي ترأسه أفورقي لتقييم أداء حكومته.

وكان آخر ظهور للرئيس الإرتري، في 18 من أكتوبر الماضي، عندما استقبل  وفدً صينيًا يزور بلاده.

وخلال الأسابيع الماضية كانت ترددت إشاعات تدهور صحة أفورقي في المواقع المعارضة ومواقع التواصل الاجتماعي.

وظلت الحكومة الإرترية تتجاهل تلك الاشاعات إلى حين ظهور الرئيس علنًا على شاشات  التلفزيون الرسمية كما فعلت اليوم. 

وخلال 23 عاما الماضية، توارى أفورقي الذي يقود بلاده منذ 1992، عن الأنظار 5 مرات، تراوحت مددها بين أسبوعين وثلاثة أسابيع.

وكانت المرة الأولى عام 1992، حين زار الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة، بطرس غالي، أسمرا بصورة مفاجئة، ولم يستطع لقاء الرئيس الإريتري، ما اضطر نائب أفورقي آنذاك، محمود شريفو، أن يعلن أن الرئيس يتلقى العلاج في أحد مستشفيات "إسرائيل" بعد اصابته بملاريا دماغية.

أما المرة الثانية، فكانت في ديسمبر عام 1995، إثر النزاع الإريتري اليمني على أرخبيل جزر حنيش بالبحر الأحمر.

والمرة الثالثة، كانت في مايو 1998، عندما اندلعت الحرب الحدودية بين إرتريا وإثيوبيا على مثلث بادمي، فيما كانت المرة الرابعة في 2013، حيث توارى عن الأنظار، إثر محاولة انقلاب فاشلة في 21 يناير 2013.  

أخبار ذات صلة:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان