رئيس التحرير: عادل صبري 04:54 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

حكومة الاحتلال ترفض إرسال قوات دولية إلى "الأقصى"

حكومة الاحتلال ترفض إرسال قوات دولية إلى الأقصى

شئون دولية

قوات الاحتلال تواصل عدوانها بحق الفلسطينيين

حكومة الاحتلال ترفض إرسال قوات دولية إلى "الأقصى"

وكالات 18 أكتوبر 2015 09:12

أجمعت الحكومة والمعارضة في إسرائيل، على رفض مقترح فرنسي، يقضي بإرسال مراقبين دوليين إلى الأماكن المقدسة، ومن ضمنها المسجد الاقصى.

 

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة (رسمية):" رفضت إسرائيل بشدة مشروع القرار الفرنسي، المطروح على مجلس الأمن الدولي، والقاضي بإيفاد مراقبين دوليين إلى الأماكن المقدسة في القدس، ومن ضمنها الحرم القدسي الشريف (المسجد الأقصى)".
 

 

ونقلت الإذاعة عن مصادر سياسية إسرائيلية، لم تسمها، قولها :" إن مشروع القرار الفرنسي، ليس إلا جائزة للإرهاب الفلسطيني، لذلك تعمل إسرائيل مع الولايات المتحدة وجهات أخرى لاجهاضه". 
 

كما أعلنت أحزاب المعارضة الإسرائيلية، عن رفضها للمقترح.

فمن جانبها، قالت عضو الكنيست، تسيبي ليفني، القيادية في حزب "المعسكر الصهيوني" المعارض إن الطرح الفرنسي مقدمة لـ"تدويل النزاع ويعد مساساً خطيراً بالسيادة الإسرائيلية"  .

وفي ذات السياق، قال أفيجدور ليبرمان، رئيس حزب "إسرائيل بيتنا"، المعارض، لصحيفة يديعوت أحرنوت:" المقترح الفرنسي، يأتي للاحباط الذي تعاني منه فرنسا، بسبب تراجع دورها على الساحة الدولية، لذلك تعمل على استرضاء العرب والمسلمين على حسابنا".

وقال ليبرمان:" إسرائيل لا يمكنها، التعامل مع هذا المقترح".
 

وقدم مندوب فرنسا الدائم في الأمم المتحدة، فرانسوا دولاتر، مساء الجمعة، مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي في نيويورك، ينص على إرسال الأمم المتحدة مراقبين دوليين إلى المسجد الأقصى.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان