رئيس التحرير: عادل صبري 10:07 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

يوم للصلاة والصيام في زامبيا تضرعاً لله لإنقاذ العملة

يوم للصلاة والصيام في زامبيا تضرعاً لله لإنقاذ العملة

شئون دولية

بنك زامبيا

يوم للصلاة والصيام في زامبيا تضرعاً لله لإنقاذ العملة

وكالات 17 أكتوبر 2015 10:41

أصدر رئيس جمهورية زامبيا إيدغار لونغو مرسوما رئاسيا يحدد الأحد 18 أكتوبر يوما وطنيا للصلاة والصيام من أجل الابتهال والتوسل إلى الله لصد هبوط العملة الوطنية لهذا البلد الإفريقي.

 

وبموجب هذا المرسوم الصادر الجمعة تم تأجيل كل مقابلات كرة القدم المقررة في البلاد هذا الأحد إلى أجل آخر وحظر فتح الحانات قبل الساعة الـ18 مع دعوة المواطنين إلى الصلاة والصوم تضرعا إلى الله وطلبا لمساعدته في وقف السقوط الحر لـ” الكواشا” عملة زامبيا التي فقدت 45 بالمائة من قيمتها منذ مطلع السنة الجارية جراء التراجع الحاد في سعر النحاس الذي يمثل 70% من صادرات البلد ما نتج عنه انفجار مهول في أسعار المواد الغذائية في وقت تجتاح فيه موجة جفاف غير مسبوقة زامبيا.

وستقام الصلاة هذا الأحد في ملعب” هيروس” بلوزاكا عاصمة البلاد التي يشكل المسيحيون 85% من مجموع سكانها.
 

وقد صرح الأسقف سيمون شيهانا رئيس الجمعية الدولية للكنائس المسيحية في زامبيا تعقيبا على المرسوم الرئاسي : “الله هو إله المعجزات وإذا طلبناه سيستجيب لنا وسيباركنا وستجد ” الكواشا” عافيتها وستتراجع بالتالي أسعار السلع والمواد الغذائية ”.

وأضاف في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية : ” لنصلي حتي يشفق علينا الله ، لقد فعل بنا ذلك من قبل ويقدر أن يفعل هذا مرة أخرى “.
 

في المقابل هناك من انتقد المرسوم الرئاسي واعتبره مجرد إلهاء وتحويل لأنظار الرأي العام وفي هذا الصدد رأى محلل سياسي في زامبيا أنه من الأفضل وضع حد للتناقضات السياسية في البلد ووضع الترتيبات الاقتصادية الأساسية في مكانها وبعدها بإمكاننا اللجوء إلى الصلاة.


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان