رئيس التحرير: عادل صبري 02:56 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

أوروبا ترحب باعتماد مجلس الأمن مكافحة الإتجار بالبشر

أوروبا ترحب باعتماد مجلس الأمن مكافحة الإتجار بالبشر

شئون دولية

الاتحاد الأوروبي - أرشيف

أوروبا ترحب باعتماد مجلس الأمن مكافحة الإتجار بالبشر

وكالات - الأناضول 10 أكتوبر 2015 18:01

رحب الاتحاد الأوروبي، باعتماد مجلس الأمن الدولي، قرار الأمم المتحدة رقم (2240) لمكافحة انتشار "ظاهرة تهريب المهاجرين والاتجار بالبشر في البحر الأبيض المتوسط وتعريض أرواحهم للخطر".

وقالت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغريني، في بيان صحفي أصدرته اليوم السبت، إن "القرار يمثل تأييدًا سياسيًا هامًا من قبل المجتمع الدولي لعملية صوفيا التي أطلقها الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي والتي تهدف لاعتراض مهربي المهاجرين في البحر المتوسط ومنع عمليات التهريب وسقوط المزيد من الضحايا وسط أزمة المهاجرين واللاجئين الدائرة في أوروبا".

و"صوفيا" اسم يعود لأمرأة مهاجرة وضعت ابنتها وهي على متن إحدى مراكب المهربين، وتم إنقاذها في عرض البحر، وأطلق الاتحاد الاوروبي اسم "صوفيا" على عمليته البحرية لمكافحة شبكات مهربي اللاجئين في المتوسط.

وجاء في البيان أن عملية صوفيا التي نجحت في تحقيق أهداف المرحلة الأولى وساهمت في إنقاذ أكثر من 3 آلاف شخص في المياه على الشواطئ، دخلت الخميس الماضي مرحلتها الثانية في المياه الدولية ما سيجعلها قادرة على الصعود لأعالي البحار والبحث والحجز وتحويل سفن يشتبه في استخدامها للتهريب والاتجار بالبشر، وتقديم المهربين المشتبه بهم إلى العدالة.

وأوضحت موغريني أن عملية "صوفيا" البحرية للاتحاد الأوروبي في منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​انطلقت بالتنسيق المباشر مع الأمم المتحدة وضمن القانون الدولي.

وأشارت المسؤولة الأوروبية أنه تم "إحاطة مجلس الأمن بالإعداد للعملية، وكنا حصلنا في مايو الماضي، على تأييد كامل على مستوى عالٍ جدًا حول ضرورة التصرف بسرعة وبالشراكة ضد مهربي البشر".

وأضافت موغريني أن الاتحاد الاوروبي "سيستمر في التعاون الوثيق مع الأمم المتحدة والبلدان المعنية، لضمان استمرار نجاح عملية صوفيا".


 

اقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان