رئيس التحرير: عادل صبري 09:00 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

دراسة بريطانية: داعش أسس "خلافة افتراضية" على الانترنت

دراسة بريطانية: داعش أسس خلافة افتراضية على الانترنت

شئون دولية

تنظيم داعش - أرشيفية

دراسة بريطانية: داعش أسس "خلافة افتراضية" على الانترنت

وكالات - الأناضول 06 أكتوبر 2015 19:11

أظهرت دراسة نشرها الثلاثاء مركز الأبحاث البريطاني "كويليام" المتخصص في مكافحة التطرف ان تنظيم الدولة "داعش" نجح في أن يؤسس على الانترنت "خلافة افتراضية" بفضل ماكينة دعاية متطورة وبالغة الفاعلية ليس ما يضاهيها حاليا.

 

وأجرى الدراسة فريق برئاسة الباحث في "مؤسسة كويليام" تشارلي وينتر وذلك عبر توثيق كل ما نشره التنظيم الجهادي عبر الانترنت بواسطة كل ادواته الانتاجية والترويجية خلال الفترة الممتدة من 17 يوليو الى 15 اغسطس.

 

واظهرت الدراسة ان مجموع المواد التي بثها التنظيم خلال هذه الفترة بلغ 1146 مادة بثت بشكل اساسي عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتوزعت بين صور وتسجيلات فيديو واخرى صوتية ومقالات، ما يعني ان التنظيم بث ما معدله 38 مادة يوميا.

وقال مدير مؤسسة كويليام حراس رفيق "ليس هناك حاليا ما يضاهي هذه العملية الدعائية"، مضيفا ان "هناك طواقم مكرسة لها، من غرب افريقيا الى افغانستان، تعمل بلا كلل ليل نهار في انتاج ونشر علامة +الخلافة+".

وبعدما تولى الفريق ترجمة هذه المواد وتصنيفها ودراستها خلص الى انه رغم ان العنف والحرب يطغيان على كثير من هذه المواد، الا ان اكثر من نصفها يرمي الى وصف الحياة اليومية في المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الاسلامية في كل من سوريا والعراق وتصوير هذه الحياة بابهى صورة بهدف جذب اكبر عدد من المتطوعين من كل اصقاع العالم اليها.

واورد التقرير ان مشاهد العنف المفرط موجودة باستمرار في ما يبثه التنظيم، ولكن الهدف منها خصوصا هو "ترهيب السكان لوأد اي نزعة للتمرد او الانشقاق".

واضاف ان "كمية ونوعية وتنوع دعاية الدولة الاسلامية خلال هذا الشهر لوحده تتخطى باشواط كمية ونوعية وتنوع المحاولات التي تقوم بها جهات حكومية وغير حكومية سعيا للتصدي لهذه الدعاية"، مؤكدا ان "كل الجهود الراهنة يجب ان تتعزز بقوة لكي يكون هناك امل في تحقيق تقدم في هذا الاتجاه".

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان