رئيس التحرير: عادل صبري 01:31 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

رئيس الوزراء العراقي: هناك محاولات لتحدي الدولة بعمليات السطو المسلح

رئيس الوزراء العراقي: هناك محاولات لتحدي الدولة بعمليات السطو المسلح

شئون دولية

رئيس مجلس الوزراء العراقي، حيدر العبادي

رئيس الوزراء العراقي: هناك محاولات لتحدي الدولة بعمليات السطو المسلح

وكالات - الأناضول 15 سبتمبر 2015 22:16

قال "حيدر العبادي" رئيس الوزراء العراقي، أمس الثلاثاء، إن هناك من يحاول تحدي الدولة من خلال تنفيذه عمليات الاختطاف والسطو المسلح وابتزاز المواطنين، مؤكدا إصداره أوامر للتعامل بحزم مع المجرمين.

 

وقال "العبادي" خلال كلمة له بمؤتمر أمنى عقدته قيادة عمليات بغداد (تابعة للجيش) مساء أمس، إن "هناك من يحاول تحدي الدولة من خلال عمليات الاختطاف والسطو المسلح، يريد للدولة أن تضعف لكي يقوم بابتزاز المواطنين ويسيطر عليهم".

 

وشدد "العبادي" الذي يشغل منصب القائد العام للقوات المسلحة العراقية أيضا، على أنه وجّه بـ"التعامل مع عمليات الاختطاف كما يتم التعامل مع الارهاب"، مؤكدا أهمية "مراجعة أداء القوات الأمنية لاكتشاف الاخطاء، والعناية بالتجهيز والسلاح والطعام للمقاتلين".

وكانت مجموعة من عمال البناء الأتراك قوامها 18 عاملًا، قد تعرضت للخطف مطلع سبتمبر الجاري، من موقع بناء أحد الملاعب الرياضية شمال العاصمة العراقية بغداد، من قبل مسلحين يرتدون ملابس عسكرية، اقتادوهم لاحقاً إلى جهة مجهولة.

ونشرت الجماعة المسؤولة عن خطف العمال، الجمعة الماضية، أول لقطات للعمال المختطفين، ووضعت شروطا لإطلاق سراحهم.

وكان أبرز شروطها مطالبة تركيا بـ "وقف عمليات نقل البترول المسروق من كردستان (إقليم شمال العراق) عبر أراضيها، ورفع حصار قوات جيش الفتح (تجمع فصائل معارضة سورية مسلحة) من على مناطق الفوعة وكفريا ونبل والزهراء (مناطق غربي سوريا يسكنها مواطنون من الطائفة الشيعية)، إضافةً إلى مطالبتها بإيقاف انتقال المسلحين إلى العراق"، على حد زعم الجماعة.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان