رئيس التحرير: عادل صبري 05:35 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

فساد الفيفا يكشف تواطؤ بنوك عالمية

فساد الفيفا يكشف تواطؤ بنوك عالمية

شئون دولية

سيب بلاتر

فساد الفيفا يكشف تواطؤ بنوك عالمية

وكالات 07 يونيو 2015 09:22

قال تقرير صادر عن منظمة الإصلاح المالي أن فضيحة الفساد التي هزت الإتحاد الدولي لكرة القدم ” الفيفا” مؤخراً وقادت رئيسه سيب بلاتر إلى تقديم إستقالته كشفت تواطؤ النظام المصرفي العالمي في القضية، وذلك بعدما أتاح لشركات وهمية نقل أموال الرشاوي حول العالم.

 

 وأضاف تقرير  “جوبيلي يو إس إيه نيتورك،” أن إستقالة بلاتر جاءت عقب قيام السلطات السويسرية بتوقيف سبعة تنفيذيين في ” الفيفا” في إطار التحقيقات التي يجريها مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي، والتي أدانت 14 شخصا بتهم فساد وتلقي رشاوي. كما تضمنت لائحة الاتهام أسماء 26 بنكاً عالمياً، من بينها ” سيتي جروب” و ” جيه بي مورجان تشيس” وبنوك بريطانية مثل ” باركليز.”

 

 وقال إيريك لوكمبت المدير التنفيذي لـ ” جوبيلي يو إس إيه نيتورك” إن هذا المستوى من الفساد لم يكن ليتحقق إلا من خلال تواطؤ ” النظام المصرفي العالمي.”
 

وأضاف: ” أن فضيحة الإتحاد الدولي لكرة القدم  تلقي الضوء على الطريقة التي يتم بها حماية الفساد ودعمه من جانب البنوك الأمريكية.”
 

 وقال التقرير أن قيمة الرشاوي التي حصلت عليها ” الفيفا” أكثر من 150 مليون دولار قد تدفقت عبر النظام المالي الأمريكي، وهو ما يؤكد على ضرورة الحاجة لإدخال إصلاحات وقوانين أكثر صرامة فيما يتعلق بالشفافية.
 

 وبينما لا يزال المحققين الامريكيين في مرحلة تحديد ما إذا كان هناك بنوك قد خرقت القانون الأمريكي، يشير خبراء إلى أن المعاملات جرت على الأرجح على نحو يضمن تجنب اكتشافها من جانب السلطات الأمريكية المعنية بمكافحة غسيل الأموال.


 ولفتت” جوبيلي يو إس إيه نيتورك” إلى أن العالم المتقدم يخسر قرابة تريليون دولار سنويا بسبب ممارسات الفساد والجريمة والتهرب الضريبي.

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان