رئيس التحرير: عادل صبري 10:50 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

قتلى في صفوف الجيش البوروندي.. وتنزانيا تدعوه للعودة إلى ثكناته

قتلى في صفوف الجيش البوروندي.. وتنزانيا تدعوه للعودة إلى ثكناته

شئون دولية

أعمال عنف في بوروندي

قتلى في صفوف الجيش البوروندي.. وتنزانيا تدعوه للعودة إلى ثكناته

وكالات - الأناضول 14 مايو 2015 18:32

قُتل عسكريون، وجرح آخرون، اليوم الخميس، في العاصمة البوروندية بوجمبورا، خلال المواجهات المندلعة بين الموالين للرئيس بيير نكورونزيزا والمنقلبين عليه، للسيطرة على مقر التلفزيون الرسمي في المدينة، فيما دعا وزير الخارجية التنزاني الجيش للعودة إلى ثكناته.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصدر عسكري: "لازلنا نجهل إن كان الجنود الذين لقوا حتفهم من الانقلابيين أو من الموالين للنظام"، مشيرا إلى "إصابة آخرين بجروح، وقد توجهوا إلى المستشفى العسكري في كامونج، في وقت تتواصل فيه المعارك في محيط مبنى التلفزيون الرسمي".

ولم يوضح المصدر العسكري، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، عدد القتلى أو الجرحى، مكتفيا بالقول إنّ العديد من المدرّعات التابعة للانقلابيين وقع تعطيلها من قبل الموالين لنكورونزيزا الذين لايزالون يسيطرون على المبنى المذكور.

جاء ذلك فيما دعا وزير الخارجية التنزاني البورونديين، إلى إنهاء التظاهرات والعنف، وحث الجيش البوروندي على العودة لثكناته.

 

وفي تغريدة على حسابه على "تويتر"، قال نكورونزيزا، إنّ "الوضع تحت السيطرة، وأن النظام الدستوري محفوظ"، داعيا "جميع البورونديين إلى التزام الهدوء في مواجهة ما يحدث".

 

ووفق مراسل وكالة "الأناضول"، فإنّ الوضع لا يزال مرتبكا في بوروندي التي شهدت، أمس الأربعاء، محاولة انقلابية، لقائد الجيش، الجنرال غودفرواد نيومباري، وهي المحاولة التي وصفتها الرئاسة بـ"الفاشلة".

 

ووفقا لاحداثيات المشهد البوروندي المتوفّرة يبدو أنه من الصعب التوصل إلى حل سريع للأزمة في البلاد.

 

وتعيش بوروندي منذ 26 أبريل الماضي، على وقع مسيرات من تنظيم المعارضة والمجتمع المدني ضد ولاية رئاسية ثالثة لنكورونزيزا، يعتبرونها "غير دستورية".

اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان