رئيس التحرير: عادل صبري 06:53 صباحاً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

إيران تطالب السعودية بالاعتذار عن توقيف شابين من مواطنيها بمطار جدة

إيران تطالب السعودية بالاعتذار عن توقيف شابين من مواطنيها بمطار جدة

شئون دولية

حسن قشقاوي

إيران تطالب السعودية بالاعتذار عن توقيف شابين من مواطنيها بمطار جدة

وكالات سي إن إن 10 أبريل 2015 16:53

دعا مساعد وزير الخارجية الإيرانية للشؤون القنصلية، حسن قشقاوي، اليوم الجمعة، السعودية إلى الاعتذار رسميا عن واقعة توقيف شابين إيرانيين بمطار جدة كانا في طريقهما إلى العمرة، معتبرة ذلك إساءة.

وطالب القشقاوي، في حديث لقناة العالم الإيرانية الرسمية، السلطات السعودية بـ"تقديم اعتدار رسمي لإيران"، وطالبها بإنزال "أشد العقوبات بحق المعتدين"، مشيرا إلى وجود متابعة من قبل السفارة الإيرانية بالرياض تتابع هذه القضية، مبينا أن المسؤولين السعوديين أعلنوا عن ترتيب الملفات الخاصة بهذا الشأن.

 

وأكد قشقاوي اتخاذ كل الإجراءات الدبلوماسية بهذا الشأن ومنها استدعاء القنصل السعودي إلى الخارجية الإيرانية، وقال: "يجب أن تعتذر العربية السعودية اعتذارا رسميا لإيران، لان ما قوع قد خصل في منطقة مقدسة، وفي بلد آمن للمسلمين، وكان ضمن القترة الإدارية وفي مكان رسمي"، حسب قوله.

 

وفي شرحه لحيثيات الحادث قال المسؤول الإيراني إن "مرتكبي الإساءة الأخلاقية ضد الفتيين الإيرانيين في مطار جدة، قاموا بتوقيفهما في غرفة خاصة بالمطار بذريعة التأكد من وثائقهما." وأضاف أن "الشعور الإيراني قد تأثر شديدا بهذا العمل." وأن إيران تتنظر بفارغ الصبر محاكمة هؤلاء المعتدين، وما ستبلغه السعودية للمسؤولين في الخارجية الإيرانية. وأن الخطوات التي ينبغي على السعودية القيام بها "لحفظ ماء وجهها" حسب قوله، هي "إنزال أشد العقوبات بحق المعتدين."

 

وتناول خطيب الجمعة في طهران أحمد خاتمي، الحادثة خلال الخطبة، واعتبر أن هذا الحادث "يمس بكرامة الشعب الإيراني المسلم، ويعد وصمة عار على الحكومة السعودية" بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الإيرانية، وأضاف: "نحن نتوقع من الحكومة السعودية فرض أشد العقوبات على المجرمين."

 

وكانت ردود فعل إيرانية غاضبة صدرت الخميس، من عدة جهات بينها وزارة الخارجية، ورئيس السلطة القضائية، ونواب في مجلس الشورى الإيراني، ورجال دين، على ما اعتبر "واقعة تحرش" بشابين معتمرين في مطار جدة.


اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان