رئيس التحرير: عادل صبري 12:21 مساءً | الاثنين 19 فبراير 2018 م | 03 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

"الناتو" يستعد لإرسال طائرات بدون طيار فوق ليبيا العام المقبل

الناتو يستعد لإرسال طائرات بدون طيار فوق ليبيا العام المقبل

شئون دولية

طائرة بدون طيار

"الناتو" يستعد لإرسال طائرات بدون طيار فوق ليبيا العام المقبل

الأناضول 26 فبراير 2015 20:07

أعلن حلف شمال الأطلسي "ناتو" استعداده لإرسال طائرات استطلاع بدون طيار فوق ليبيا بداية من العام المقبل.

وأعرب الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ عن قلقه "إزاء الوضع الرهيب في ليبيا"، معلنا عن استعداده لمساعدة ليبيا لاستعادة أمن البلاد وإيقاف حالة الفوضى.

وقال الأمين العام للحلف، في بيان صحفي عقب اجتماعه في روما مع رئيس الحكومة الإيطالية ماتيو رينزي: "نحن قلقون بشكل خاص حول الوضع الرهيب في ليبيا، وناتو مستعد لدعم أمن ليبيا لأمنها تلبية لطلب الحكومة الليبية المدعوم من قبل المجتمع الدولي، الأمر الذي يزيد من أهمية الدور الإيطالي في جاهزية الحلف".

وقال ستولتنبرغ إن "طائرات الاستطلاع بدون طيار ستكون جاهزة للتحرك بداية من العام القادم وستنطلق من قاعدة الحلف في سيغونيلا (صقلية) جنوب إيطاليا."

وأشار إلى أن "ناتو على استعداد لدعم ليبيا في مجال الدفاع والأمن وبناء المؤسسات".

وأضاف أن "من خلال مساعدة دول في شمال أفريقيا والشرق الأوسط على بناء قدراتها الدفاعية، يمكننا أن نحقق استقرار المنطقة".

وأكد رئيس الحكومة الإيطالية ماتيو رينزي، الذي تستضيف بلاده عشرات الآلاف من اللاجئين من ليبيا، دعم بلاده حكومة طبرق (شرق)، على أمل أن تحقق جهود وساطة الأمم المتحدة "سلاما دائما".

وأضاف: "نعتقد أننا بحاجة الى حكومة قوية في طبرق، ونأمل في أن تحقق جهود الأمم المتحدة "سلما دائما على أساس حكومة منتخبة ديمقراطيا".

وكان البرلمان الليبي المعترف به دوليا قرر الاثنين الماضي تعليق مشاركته في الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة.

وكان التليفزيون الإيطالي الحكومي نقل عن ستولتنبرغ القول خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع رينزي: "نشعر بالقلق بشأن الوضع في ليبيا وتدفق عدد كبير من المهاجرين الذين يعبرون البحر الأبيض المتوسط".

وأضاف: "حلف شمال الأطلسي، بناء على طلب الحكومة الليبية مستعد لتقديم الدعم لها في بناء مرافق للدفاع خاصة بها"، دون أن يقدم تفاصيل أخرى.

ويقصد ستولتنبرغ بـ"الحكومة الليبية" في طبرق، حكومة عبد الله الثني، المنبثقة عن مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق، شرق، وهي الحكومة المعترف بها من المنظمات الدولية. 

من جانبه، أكد رئيس الوزراء الإيطالي، إن بلاده تعلق أهمية كبيرة على حلف شمال الأطلسي باعتبارها واحدة من المساهمين الرئيسيين فيه.

وتابع: "ناقشنا التحديات القادمة أمام الحلف ترقباً لقمته التي ستعقد في وارسو (عاصمة بولندا) عام 2016، وعلى وجه الخصوص، الالتزام العملي في أفغانستان والبلقان، وكذلك القضايا المتعلقة بدور إيطاليا في الحلف".



اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان