رئيس التحرير: عادل صبري 03:18 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

المنظمات الإسلامية بفرنسا: نحذر مسلمي العالم من "فخ" استفزاز شارلي

المنظمات الإسلامية بفرنسا: نحذر مسلمي العالم من "فخ" استفزاز شارلي

الأناضول 13 يناير 2015 14:06

اعتبر مسؤول باتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا، أن إقدام أسبوعية "شارلي إبدو" الساخرة على إصدار عدد جديد غدا الأربعاء، يتصدر غلافه رسم كاريكاتوري للنبي محمد خاتم المرسلين، "استفزازاً" للمسلمين، ودعا نحو 45 مليون مسلم في أوروبا، إلى التزام الهدوء والحذر، مما وصفه بـ"الفخ".

 

وقال تهامي بريز، المستشار الخاص لرئيس اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا، إن "إعادة نشر الصحيفة لرسوم كاريكاتورية للنبي، هو قمة الاستفزاز وقمة اللامسؤولية، حيث إننا لم نقبل أبداً بالاعتداء عليهم بينما هم يعتدون علينا".

 

وأضاف "بريز": "ندين قيامهم بذلك ونعتبره استفزازا، وندعو المسلمين إلى تجاهل الأمر والاكتفاء بالإدانة من خلال الطرق الحضارية، ونقول للمسلمين إنهم (صحيفة شارلي)، ينسبون لنا فخاً لندخل في دائرة العنف".
 

وأشار "بريز" إلى أن الاتحاد بصدد إطلاق حملة للتعريف بالنبي، على مستوى أوروبا، قائلاً: نجدها فرصة ثمينة لكي نعرف العالم بالنبي محمد، لذا سنطلق حملة تعريف به، وننشر ملايين المطويات، عن الإسلام والرسول، وذلك بالتنسيق مع المنظمات الإسلامية في مختلف الدول الأوروبية، من السويد إلى إسبانيا، والنمسا إلى تركيا.
 

ويتراوح عدد المسلمين في فرنسا ما بين 5 و6 ملايين شخص، يمارسون شعائرهم الدينية في 2500 مسجد وزاوية، بحسب تصريحات سابقة لرئيس اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا عمر الأصفر.
 

ويضم اتحاد المنظمات الإسلامية 250 جمعية، وهو أحد الهيئات الرئيسية التي تمثل المجتمع الإسلامي في فرنسا.
 

وبنفس القدر، أعرب عميد مسجد باريس، دليل بوبكر، و"تجمع مسلمي فرنسا" (غير حكومي)، عن قلقهم إزاء تزايد الاعتداءات ضد المسلمين، داعين السلطات الفرنسية إلى "السهر على أمن المساجد"، حسب بيان مشترك تلقت الأناضول على نسخة منه.
 

ودعا البيان جميع المسلمين إلى "الهدوء قبل صدور العدد الجديد من شارلي إبدو يوم غد الأربعاء".
 

وفي وقت سابق اليوم، قال رئيس اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا، عبد الله بن منصور، إن المسلمين سيتألمون من إعادة رسم كاريكاتوري للرسول، متوقعاً عدم وقوع ردود فعل حمقاء.
 

وأضاف رئيس الاتحاد: "لا أتوقع أن يكون هناك ردود فعل حمقاء، هم يريدون استفزاز المسلمين، وهو ما لن يحدث، كما أننا سنكون أعقل منهم بكثير، مثلما كنا في السابق، ولن نصيب أحد بأذى، سنقول حسبنا الله وربما نلجأ للقضاء الفرنسي".
 

ومن المنتظر أن تنشر "شارلي إبدو"، غدا الأربعاء، أول أعدادها بعد الهجوم الدامي الذي أودى بحياة عدد من صحفييها، الأربعاء الماضي، متضمنا رسما كاريكاتوريا جديدا على غلافها للنبي محمد خاتم المرسلين، حسب أحد رسامي الصحيفة.

ووفق ما نشره، باتريك بيللوكس أحد رسامي الصحيفة، فإن عدد الغد سيشمل على صفحة الغلاف رسم كاريكاتوري للنبي محمد والدموع تنهال من عينيه، حاملا لافتة مكتوب عليها "أنا شارلي"، في إشارة إلى عبارة كانت رمزا للتضامن مع الصحيفة في الأيام الماضية ضد الهجمة التي تعرضت لها.

وأعلى الرسمة الساخرة من الرسول محمد، دونت عبارة "الجميع مغفور له"، كما تضمن الغلاف عبارة "عدد غير مسؤول"، باللون الأحمر.

وقتل 12 شخصًا، بينهم رجلا شرطة، و8 صحفيين، وأصيب 11 آخرون، الأربعاء الماضي، في هجوم استهدف مقر صحيفة "شارلي إبدو"، الأسبوعية الساخرة في باريس، أعقبته هجمات أخرى أودت بحياة 5 أشخاص خلال الأيام الماضية، فضلًا عن مصرع 3 مشتبه بهم في تنفيذ تلك الهجمات.

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان