رئيس التحرير: عادل صبري 01:46 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

تقرير إسرائيلي: المقاطعة الاقتصادية الدولية لم تؤت ثمارها

تقرير إسرائيلي: المقاطعة الاقتصادية الدولية لم تؤت ثمارها

شئون دولية

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

تقرير إسرائيلي: المقاطعة الاقتصادية الدولية لم تؤت ثمارها

الأناضول 10 يناير 2015 10:00

 كشف بحث صادر عن مركز البحوث والمعلومات في "الكنيست" الإسرائيلي، أن كل محاولات فرض المقاطعة على إسرائيل لم تمس اقتصادها على المستوى الكلي.

 

وجاء في البحث، الصادر مساء أمس الجمعة، أن المقاطعة التي فرضها الاتحاد الأوروبي بشكل خاص، أثرت فقط على علامات تجارية محدودة في إسرائيل.

 

وأشار البحث إلى أنه على الرغم من حملات المقاطعة، منذ الألفية الجديدة وحتى نهاية عام 2013، إلا أن أرقام الناتج المحلي الإجمالي ارتفعت بنسبة تراكمية تجاوزت حاجز 54٪، وارتفعت الصادرات إلى الخارج بنحو 80٪، بينما ارتفعت الصادرات إلى أوروبا بالتحديد بنسبة 99٪.
 

وأضح التقرير، أن العام الماضي 2014، والذي اعتبرته الحكومة الإسرائيلية أكثر السنوات التي تعرضت فيها الصناعات الإسرائيلية إلى حملات مقاطعة، خاصة من الاتحاد الأوروبي، إلا أن الصادرات إلى الاتحاد ارتفعت.

وبدأ الاتحاد الأوروبي بشكل رسمي، مقاطعة شاملة للمستوطنات الإسرائيلية، منذ مطلع العام الماضي 2014، معمماً على كافة الدول الأعضاء بتنفيذ القرار، حيث باشرت غالبية الدول بالبحث والتحري عن أية نشاطات لمواطنيها، لديهم شركات في تلك البؤر.

ويأتي قرار الاتحاد الأوروبي بمقاطعة المستوطنات، على مختلف الصعد، اعتماداً على الأحكام الصادرة عن المحكمة الدولية في لاهاي عام 2004، القاضية بضرورة اتخاذ موقف من المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أراضي الضفة الغربية.

واعتبر البحث أن التراجع في الصادرات التي تنتجها المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية كان طفيفاً خلال العام الماضي، مشيراً إلى أن هذه الحملات لم تؤثر على الاقتصاد الإسرائيلي مطلقاً.

وحسب البحث فقد ارتفع الاستثمار الاجنبي المباشر في إسرائيل، بشكل ملموس، خلال العقد الأخير، ويعتبر وزنه في الناتج الإسرائيلي القومي عاليا اذا ما قورن بغالبية الدول المتطورة.

وفي سياق متصل، أوضح البحث أن حجم التبادل التجاري بين إسرائيل وبين الصين في ازدياد، لافتا إلى أن إسرائيل تتوقع أن ترتفع نسبة واردات الصين من إسرائيل من 5% إلى 10% من مجمل صادراتها في 2035.

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان