رئيس التحرير: عادل صبري 12:36 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

الصحة العالمية: غرب إفريقيا تخفق في مواجهة إيبولا

الصحة العالمية: غرب إفريقيا تخفق في مواجهة إيبولا

شئون دولية

إيبولا في إفريقيا

الصحة العالمية: غرب إفريقيا تخفق في مواجهة إيبولا

الأناضول 08 يناير 2015 10:51

قالت منظمة الصحة العالمية إن دول منطقة الغرب الإفريقي، المتضررة من وباء إيبولا بشدة منذ عام كامل، أخفقت في بلوغ الأهداف المرسومة مع مطلع يناير الجاري والمتمثلة في القضاء على الوباء، على الرغم من الجهود المبذولة.

وكانت منظمة الصحة العالمية، ومقرها جنيف، قد منحت كل من ليبيريا وغينيا وسيراليون أكثر البلدان إصابة بالوباء مهلة 90 يوما انطلاقا من أكتوبر 2014 لعزل وعلاج المرضى وللحرص على تأمين "الجنائز" بنسبة 100% من الحالات.


 

في المقابل، أضافت المنظمة الأممية، في بيان لها مساء أمس الأربعاء، أنه "وإن لم تتحقق الأهداف المنشودة فإن المجهودات المبذولة قصد بلوغها ستتواصل إلى حين القضاء على الوباء"، مشيرة إلى أن دول غرب إفريقيا قد بذلت مجهودات ملحوظة لتوفير أسرّة للأشخاص المصابين.


 

وكشف أحدث بيان لمنظمة الصحة العالمية يعود إلى يوم الإثنين الماضي أن فيروس الحمى النزفية، إيبولا قد أودى بحياة 8235 شخصا من أصل 20 ألف و747 إصابة.


 

وتسبب إيبولا في وفاة 3496 شخصا في ليبيريا التي سجلت انخفاضا على مستوى انتقال العدوى، بينما سجلت غينيا 1781 وفاة من أصل 2775 حالة إصابة، فيما أودى الوباء في سيراليون بحياة 2943 شخصا من أصل 9780 إصابة.


 

وتابع بيان المنظمة الأممية بالقول إن البلدان الثلاثة المذكورة شهدت تحسنا إلى جانب دفن الضحايا بطريقة آمنة.


 

في المقابل، أشارت الصحة العالمية إلى أن غينيا تعاني من مشاكل تركز مراكز العلاج في العاصمة كوناكري، دون غيرها من مناطق البلاد الأخرى.


 

وحذرت المنظمة الأممية، في ذات البيان، من أن الفيروس يقتل نحو 60 % من المرضى في المستشفيات و71 بالمئة من المرضى الذين لا يتمتعون بأي علاج.


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان