رئيس التحرير: عادل صبري 10:14 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

وزير الداخلية الفرنسي يتابع تطورات حادث الدهس بمدينة "ديجون"

وزير الداخلية الفرنسي يتابع تطورات حادث الدهس بمدينة ديجون

شئون دولية

الشرطة الفرنسية تحقق في حادث الدهس - ارشيفية

وزير الداخلية الفرنسي يتابع تطورات حادث الدهس بمدينة "ديجون"

أ ش أ 22 ديسمبر 2014 03:57

أجرى وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف اتصالات مكثفة للوقوف لحظة بلحظة على تطورات حادث الدهس المتعمد الذي وقع بمدينة “ديجون” ؛ وأسفر عن العديد من الإصابات.

وذكرت وزارة الداخلية الفرنسية في بيان لها أنه في حوالي الساعة الثامنة مساء قامت سيارة بصدم ١١ من المشاة بشكل متعمد في أماكن متفرقة بمدينة “ديجون” من بينهما اثنان أصيبا بصورة بالغة.

 

وأشار البيان إلى أن الشرطة قد ألقت القبض على السائق ٤٠ عاما، واتضح أنه معروف لدى الأجهزة الأمنية بسبب جرائم حق عام، مضيفا أنه تم فتح تحقيق ، وان التحريات ستحدد بدقة دوافع تلك الجريمة.

 

وأعرب وزير الداخلية الفرنسي عن دعمه للمصابين وعائلاتهم ، متمنيا لهم الشفاء العاجل.

 

وكانت الشرطة الفرنسية قد ألقت القبض على سائق سيارة يرتدي جلبابا قام بصدم 11 شخصا من المشاة في مدينة “ديجون” ، حيث كان يهتف وقتها باسم أبناء فلسطين.

 

ويأتي هذا الحادث غداة الهجوم الذي وقع أمس داخل قسم شرطة بمدينة جويه لي تور التي تقع غرب فرنسا ، حيث قام رجل باقتحام القسم هاتفا “الله أكبر” ، وضرب شرطي الاستقبال في الوجه بسكين ، بالإضافة إلى شرطيين آخرين قبل أن يردوه قتيلا.

 

جدير بالذكر أن تنظيم داعش الإرهابي قد دعا مؤخرا أنصاره المتشددين إلى قتل المدنيين وخصوصا الأمريكيين والفرنسيين والبلدان المشاركة في التحالف الدولي الذي تم تشكيله في الفترة الأخيرة لمحاربة التنظيم على أرض العراق وسوريا.

أخبار ذات صلة:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان