رئيس التحرير: عادل صبري 04:10 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

إيبولا يجبر قوات سيراليون على مغادرة الصومال

إيبولا يجبر قوات سيراليون على مغادرة الصومال

شئون دولية

إيبولا

إيبولا يجبر قوات سيراليون على مغادرة الصومال

وكالات 18 ديسمبر 2014 15:47

غادرت كتيبة القوات السيراليونية، التي تعمل ضمن قوات حفظ السلام الأفريقية "أميصوم"، الصومال، اليوم الخميس، إثر وقف عملية استبدال القوات في أغسطس، خوفا من مرض "إيبولا"، الذي انتشر في سيراليون قبل أشهر.


وفي احتفالية أقيم في مدينة كسمايو الساحلية، جنوبي الصومال، ودع الرئيس الصومالي، حسن شيخ محمود، قوات سيراليون المغادرين لبلادهم، مشيدا بالجهود التي بذلوها خلال فترة عملها من أجل استقرار الصومال، حسب مراسل وكالة الأناضول.

وقال الرئيس الصومالي للصحفيين وبينهم مراسل وكالة الأناضول، إن قوات سيراليون "لعبت دورا بارزا في قتال حركة الشباب في جنوب الصومال"، مضيفا: "عجزت حركة الشباب عن الوصول إلى المدن الكبرى في إقليم جوبا السفلى نتيجة العمليات العسكرية المشتركة التي أجرتها القوات الأفريقية والصومالية.

وألغيت عملية تناوب القوات السيراليونية مطلع شهر أغسطس الماضي، بعد اكتشاف اصابة أحد جنود سيراليون الذين كانوا يستعدون للذهاب إلى الصومال، بمرض "إيبولا".

وسيراليون إحدى دول المشاركة في بعثة القوات الأفريقية "أميصوم" التي تساعد الحكومة الصومالية على التصدي لحركة "الشباب"، المرتبطة فكريا بتنظيم "القاعدة"، ويبلغ عدد قواتها 850 جنديا، وكانت تتمركز في مدينة كسمايو، جنوب البلاد.

وأودى فيروس "إيبولا" بحياة 6 آلاف و915 شخص في 8 بلدان افريقية متضررة، من مجموع  18 ألفا و803 حالات إصابة بالوباء، حسب أحدث تقارير منظمة الصحة العالمية.

و"إيبولا" هو من الفيروسات القاتلة، حيث تصل نسبة الوفيات المحتملة من بين المصابين به إلى 90%، جراء نزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى بالفيروس.

وهو أيضا وباء معدٍ ينتقل عبر الاتصال المباشر مع المصابين من البشر، أو الحيوانات عن طريق الدم، أو سوائل الجسم، وإفرازاته، الأمر الذي يتطلب ضرورة عزل المرضى.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان