رئيس التحرير: عادل صبري 08:45 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

رئيس وزراء أستراليا: محتجز رهائن سيدني له تاريخ بالتطرف ومضطرب عقليا

رئيس وزراء أستراليا: محتجز رهائن سيدني له تاريخ بالتطرف ومضطرب عقليا

شئون دولية

حادث احتجاز الرهائن في استراليا - ارشيفية

رئيس وزراء أستراليا: محتجز رهائن سيدني له تاريخ بالتطرف ومضطرب عقليا

وكالات 16 ديسمبر 2014 05:13

 قال رئيس الوزراء الأسترالي توني أبوت إن المسلح المولود في إيران ويدعي مان هارون مؤنس الذي احتجز رهائن في مقهى في سيدني معجب بالتطرف ومضطرب عقليا، واصفا الحادث بأنه "مواجهة مع الإرهاب".

ونقلت قناة "سكاي نيوز عربية" الفضائية الليلة الماضية، عن أبوت قوله إن "منفذ عملية الاحتجاز له تاريخ طويل في جرائم العنف ومفتون بالتطرف ومضطرب عقليا"، مضيفا أنه "سعى إلى ربط تصرفاته برمزية عقلية الموت لتنظيم داعش" في إشارة إلى "تنظيم الدولة".

وأشار رئيس الوزراء الأسترالي إلى أن مؤنس كان معروفا لدى السلطات الأسترالية قائلا "نحن نعلم أنه بعث رسائل مسيئة لعائلات الجنود الأستراليين الذين قتلوا في أفغانستان، كما أدين في عدد من المخالفات المتعلقة بذلك".

وأضاف : "نحن نعلم كذلك أنه نشر مواد متطرفة صادمة على الإنترنت. والمؤسف أن هناك أشخاصا في مجتمعنا على استعداد للقيام بأعمال عنف ذات دوافع سياسية".

وأشاد أبوت بالطريقة التي تصرفت بها الشرطة، وقال إن "الأستراليين يجب أن يطمئنوا بسبب الطريقة التي تعاملت فيها قواتنا لتطبيق القانون وأجهزتنا الأمنية لهذه المواجهة مع الإرهاب".

وأكد أنه "من الواضح أن هناك دروسا يجب أن نتعلمها وسنحقق في هذا الحادث بدقة لتحديد الدروس التي يجب تعلمها"، مضيفا: "سيستغرق توضيح ما حدث بالضبط في مارتن بليس وسببه وقتا".

واحتجز المسلح، الذي قالت وسائل الإعلام إنه يدعى مان هارون مؤنس "50 عاما"، 17 رهينة في مقهى "لينت" في وسط مدينة سيدني، وقُتل في اقتحام الشرطة للمقهى فيما لقي رهينتان مصرعهما.

 

أخبار ذات صلة:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان