رئيس التحرير: عادل صبري 10:40 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

إدانة أمريكية للاعتداء على 3 جنود بتركيا.. وتصفه بـ "القبيح"

إدانة أمريكية للاعتداء على 3 جنود بتركيا.. وتصفه بـ القبيح

شئون دولية

الرئيس الأمريكي، باراك أوباما

إدانة أمريكية للاعتداء على 3 جنود بتركيا.. وتصفه بـ "القبيح"

الأناضول 13 نوفمبر 2014 00:11

أدانت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون"، حادث الاعتداء الذي استهدف عددًا من الجنود الأمريكيين بمدينة إسطنبول أمس الأربعاء، واصفةً الأمر بـ "المزعج والقبيح"، بحسب ستيفي وارين، الناطق باسم الوزارة.


 

وذكر المسؤول العسكري الأمريكي، أن الأشخاص الذين استهدفوا الجنود الأمريكيين من الواضح أنهم من مشاغبي الشوارع، مضيفًا: "لقد ألقى هذا الحادث بظلاله الكبيرة على كرم الضيافة التركي، ونحن سعداء من تعاوننا القوى مع تركيا حليفنا في حلف شمال الأطلسي، ونثق بأن السلطات التركية ستحقِّق فوريًا في الحادث".


 

وفي سياق متصل، قالت جنيفر بساكي، الناطقة باسم الخارجية الأمريكية، في الموجز الصحفي اليومي لها، الأربعاء: "نحن نشعر بقلق بالغ حيال الاعتداء الذي استهدف البحارة الأمريكان الذين كانوا ضمن طاقم طراد روس الحربي الأمريكي الموجود في مدينة إسطنبول حاليًا كمؤشر على مدى قوة الصداقة والتعاون المستمر بين تركيا وأمريكا".


 

وأضافت بساكي: "نحن مع دعمنا لحق المتظاهرين في الاحتجاج السلمي، إلا أننا نرى أن هذا الحادث قد تعدى خطوط السلمية، وتحول إلى عنف وتهديد، والمسؤولون الأمريكان، ونظراؤهم الأتراك يحققون في الحادث بشكل مشترك"، مشيدة بقوة العلاقات التي تربط بين واشنطن وأنقرة في كافة المجالات.


 

وفي الشأن ذاته، أصدر الأسطول الأمريكي، بيانًا حول الحادث ذكر فيه أن السلطات التركية تتعاون مع موظفي السفارة الأمريكية بأنقرة، بالتحقيق في الحادث للوقوف على ملابساته، مشيرًا إلى أن طراد روس الحربي الأمريكي، يجري زيارة مخطط لها مسبقًا لمدينة إسطنبول، وأوضح أن الجنود الأمريكان نجحوا في الإفلات من المعتدين دون أن يتعرضوا لإصابات.


 

واعتدى عدد من الشبان الأتراك، في وقت سابق أمس، على ثلاثة جنود أمريكيين، في منطقة أمينونو بمدينة إسطنبول، وحاولوا وضع أكياسٍ على رؤوسهم أثناء تجولهم، في اعتداء أدانته السفارة الأمريكية بأنقرة، وأدانه طانغو بيلغيتش، الناطق باسم وزارة الخارجية التركية، وقال: "هذا الهجوم الذي ينم عن عدم احترام، لا يمكن قبوله بأي حال من الأحوال، ونحن ندينه بشدة".


 

وبدأت فرق الأمن التابعة لمديرية الأمن بمدينة إسطنبول، تحرياتها عقب انتشار صور ومقاطع الفيديو الخاصة بالاعتداء على مواقع التواصل الاجتماعي، وتمكنت من إلقاء القبض على 12 شخصًا، قيل إنهم أعضاء في اتحاد شباب تركيا، وذلك على خلفية الحادث.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان