رئيس التحرير: عادل صبري 12:01 مساءً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

الدنمارك تحتج لدي تركيا علي إفراجها عن مطلوب للعدالة

الدنمارك تحتج لدي تركيا علي إفراجها عن مطلوب للعدالة

شئون دولية

رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو

الدنمارك تحتج لدي تركيا علي إفراجها عن مطلوب للعدالة

وكالات 24 أكتوبر 2014 14:53

استدعت وزارة الخارجية الدنماركية للمرة الثالثة السفير التركي لدى كوبنهاغن "محمد دونماز"، بسبب إخلاء السلطات التركية سبيل المواطن الدنماركي من أصل لبناني "باسل حسن"، المطلوب من السلطات الدنماركية بتهمة قيامه بعملية اغتيال.


وأوضح وزير الخارجية الدنماركي "مارتن ليدغارد"، في تصريحات للصحفيين، عقب لقائه السفير التركي، أنه بعث برسالة شديدة اللهجة لتركيا، وأن بلاده مستعدة لعرض الموضوع على المفوضية الأوروبية، بناءاً على القرار المتخذ من لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الدنماركي.

وذكر الوزير أن موقف بلاده واضح إزاء إطلاق سراح المتهم "حسن"، لافتاً إلى أن بلاده ما زالت بانتظار توضيحات إضافية من تركيا حول الموضوع.

وأشار ليدغارد أنهم ما زالوا بانتظار تقديم السفارة التركية لدى بلاده كافة المعلومات المتعلقة بالموضوع، مضيفاً "وبذلك، نستطيع تفهم ماذا حصل، ويمكننا إعادة تأسيس العلاقات الجيدة بين البلدين مجدداً".

وكان المتحدث باسم الخارجية التركية "تانجو بيلغيج"، أوضح الأربعاء الفائت، أن السلطات التركية اعتقلت في مطار "أتاتورك" الدولي في 26 أبريل الماضي، المدعو "باسل حسن"، الذي يحمل الجنسية الدنماركية وهو من أصل لبناني، والمتهم باغتيال الكاتب والمؤرخ الدنماركي "لارس هيديغارد" في فبراير عام 2013.

وقال بيلغيج " إن الجهات المعنية بدأت العمل على إعادة حسن إلى الدنمارك وتسليمه للسلطات الدنماركية، وفي هذا الإطار، وُضع المتهم في أحد السجون،  وخلال هذه المرحلة تقرر إمكانية إعادته إلى الدنمارك بموجب قرار قضائي صادر عن المحكمة، إلا أن العملية إعادته استمرت جراء تقدم محامي المتهم بطلباً لدى محكمة التمييز، حيث أُخلي سبيله في هذه الفترة".

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان