رئيس التحرير: عادل صبري 01:09 مساءً | الخميس 22 نوفمبر 2018 م | 13 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"إيبولا" تؤجل الدراسة في غينيا كوناكري إلى أجل غير مسمى

إيبولا تؤجل الدراسة في غينيا كوناكري إلى أجل غير مسمى

شئون دولية

صورة أرشيفية

"إيبولا" تؤجل الدراسة في غينيا كوناكري إلى أجل غير مسمى

الأناضول 05 سبتمبر 2014 19:27

قال مسئولون حكوميون في غينيا كوناكري إن موعد بدء الدراسة في المدارس والجامعات، الذي كان مقررا في 3 أكتوبر المقبل، تأجل إلى أجل غير مسمى.


وأوضح بيان مشترك صادر عن وزراء "التعليم الثانوي" إبراهيما كوروما و"التعليم العالي" بايلو تيليويل ديالو و"التكوين المهني" ألبرت دامانتانغ كامارا أن القرار سببه "انتشار فيروس إيبولا في البلاد".


وتعهد الوزراء الثلاثة في بيانهم بـ"القيام بما في وسعهم لضمان الظروف المناسبة لحماية التلاميذ والطلبة من فيروس إيبولا في إطار عودة مدرسية آمنة".

 

وارتفع عدد ضحايا "إيبولا" عالميا إلى 1900 شخص، من إجمالي 3500 حالة إصابة مؤكدة، حسب آخر إحصاء لمنظمة الصحة العالمية.

 

وكانت الموجة الحالية من الإصابات بالفيروس بدأت في غينيا في ديسمبر العام الماضي، وامتدت إلى ليبيريا، ونيجيريا، وسيراليون، ومؤخرا إلى السنغال والكونغو الديمقراطية.

 

و"إيبولا" من الفيروسات الخطيرة، والقاتلة، حيث تصل نسبة الوفيات من بين المصابين به إلى 90%، وذلك نتيجة لنزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى بالفيروس.

 

كما أنه وباء معدٍ ينتقل عبر الاتصال المباشر مع المصابين من البشر، أو الحيوانات عن طريق الدم، أو سوائل الجسم، وإفرازاته، الأمر الذي يتطلب ضرورة عزل  المرضى، والكشف عليهم، من خلال أجهزة متخصصة، لرصد أي علامات لهذا الوباء الخطير. 

 

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان