رئيس التحرير: عادل صبري 07:05 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حكومة تايلاندية جديدة بنكهة عسكرية

حكومة تايلاندية جديدة بنكهة عسكرية

شئون دولية

الجنرال برايوت تشان أوتشا قائد الانقلاب في تايلاند

حكومة تايلاندية جديدة بنكهة عسكرية

الأناضول 01 سبتمبر 2014 13:18

شكل رئيس الوزراء التايلاندي ورئيس المجلس العسكري الذي قاد انقلابا في البلاد، الجنرال "برايوت تشان أوتشا"، حكومة جديدة يهيمن عليها العسكريون.

وأسندت 11 وزارة، من أصل 32 حقيبة وزارية تتكون منها الحكومة، إلى عسكريين لا يزالون في الخدمة، في حين أسندت وزارتين إلى قائدين عسكريين سابقين.

ويقود العسكر، وزارات هامة على رأسها الدفاع والداخلية والخارجية والتجارة والعدل والمواصلات والتعليم.

وتعرضت الحكومة الجديدة لانتقادات واسعة من وسائل الإعلام التايلندية، التي أشارت إلى أن الجيش التايلاندي لم يهيمن بهذا الشكل على شؤون البلاد منذ حكم المارشال "ساريت ثانارات" الديكتاتوري في ستينات القرن العشرين.

وكتب "بيتشاي تشيوينكيتوادي"، رئيس تحرير جريدة "بانكوك بوست"، إن تعيين عسكريا لوزارة الخارجية، يعمق الشكوك حول أن الجيش التايلاندي لديه أهداف أخرى بخلاف إجراء الإصلاحات الضرورية في البلاد، قائلا إن حلفاء تايلاند لا يثقون في حكومتها بسبب مشكلة الشرعية التي يعاني منها النظام العسكري.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي وأستراليا، قد أوقفوا برامج التعاون العسكري بينهم وبين تايلاند بعد سيطرة الجيش على الحكم فيها في 22 مايو/ أيار الماضي، ومنعت أستراليا دخول أعضاء المجلس العسكري التايلاندي إلى أراضيها.

وكانت الأزمة السياسية التي اندلعت في تايلاند، وأسفرت عن استيلاء الجيش على السلطة، قد بدأت بعد دعم الحكومة لمشروع قانون للعفو عن المحكوم عليهم يسمح بعودة رئيس الوزراء الأسبق "تاكسين شيناواترا"، الذي أطيح به في انقلاب عسكري عام 2006، إلى البلاد دون أن يواجه عقوبة السجن، التي صدرت ضده في قضية فساد.

واستمرت الأزمة 7 أشهر، عانت خلالها تايلاند من انسداد الأفق السياسي، وقتل 28 شخصاً خلال الاحتجاجات الشعبية في تلك الفترة. 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان