رئيس التحرير: عادل صبري 12:29 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

وزير الداخلية الألماني ينتقد أنشطة التجسس الأمريكية

وزير الداخلية الألماني ينتقد أنشطة التجسس الأمريكية

شئون دولية

وزير الداخلية الألماني، توماس دي ميزير

وزير الداخلية الألماني ينتقد أنشطة التجسس الأمريكية

الأناضول 31 يناير 2014 18:54

انتقد وزير الداخلية الألماني، توماس دي ميزير، بشكل شديد اللهجة، أنشطة التجسس التي تقوم بها وكالة الأمن القومي الأمريكي، وذلك في الكلمة التي ألقاها في ندوة بعنوان "إعادة الثقة؟ الحرية ضد أمن الفضاء الإلكتروني" والتي عُقدت على هامش النسخة الخمسين لمؤتمر الأمن في ميونخ الذي انطلقت فعالياته اليوم الجمعة.

 

وأوضح الوزير الألماني في كلمته أنه كان مسئولا عن الاستخبارات الألمانية لمدة 4 سنوات، مضيفا "وأنا لست ساذجًا، وأعرف ما ينبغي على الاستخبارات أن تفعله، أو لا تفعله".

 

وذكر دي ميزير، أن المعلومات التي قدمتها لهم السلطات الأمريكية بشأن تجسس وكالة الأمن القومي على المواطنين الألمان غير كافية، لافتا إلى أن الضرر السياسي الناجم عن هذا التجسس أكثر بكثير من المنافع المتعلقة بالسياسة الأمنية.

 

وأضاف أنهم مستمرون في المباحثات مع الجانب الأمريكي في هذا الشأن، وتابع "لكن يجب على الطرف الأمريكي إعطاء إشارة لأقرب شريك له في أوروبا".

 

ولفت إلى أنه لا يعلق آمالا كثيرة على اتفاقية عدم التجسس المبرمة بين ألمانيا والولايات المتحدة التي تهدف إلى إنهاء أنشطة التجسس بين البلدين، مضيفا "لماذا سنقيم هذه الاتفاقية ومن سيراقبها؟".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان