رئيس التحرير: عادل صبري 10:12 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مجلس الأمن يقبل إرسال قوة عسكرية لإفريقيا الوسطى

مجلس الأمن يقبل إرسال قوة عسكرية لإفريقيا الوسطى

شئون دولية

اشتباكات إفريقيا الوسطى-ارشيف

مجلس الأمن يقبل إرسال قوة عسكرية لإفريقيا الوسطى

الأناضول 28 يناير 2014 20:29

وافق مجلس الأمن الدولي على إرسال قوة عسكرية، برئاسة الاتحاد الأفريقي، إلى جمهورية أفريقيا الوسطى، من أجل إرساء السلام، والسعي لإنهاء الاشتباكات الدائرة في البلاد.

 

وطالب باتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية المدنيين، وإرسال الاتحاد الأوروبي قوة عسكرية، إلى أفريقيا الوسطى، وإعطائهم الصلاحيات الكاملة لاستخدام القوة، وفرض عقوبات على الجماعات المسلحة التي ترتكب مجازر وتقوم بانتهاك حقوق الإنسان.

 

وتقوم وحدة عسكرية مكونة من 3 آلاف و500 جندي، من دول الاتحاد الأفريقي، بالعمل على إرساء السلام في أفريقيا الوسطى، إضافة إلى ألف و600 جندي فرنسي، وصلوا قبل فترة بسيطة، ومن المنتظر أن ترسل بعض دول الاتحاد الأوروبي، جنودها لدعم القوات العسكرية هناك.

 

وأفاد الممثل الدائم لفرنسا، في الأمم المتحدة، "جيرارد أراود"، أن الاتحاد الأوروبي ينوي حاليا إرسال 600 جندي إلى أفريقيا الوسطى، ولكن هذا العدد غير كافٍ لتأمين السلام في البلاد، وأن هناك حاجة إلى 10 آلاف جندي على الأقل.

 

يشار إلى أن اشتباكات طائفية دائرة بين سكان مسلمين ومسيحيين، شارك فيها مسلحو "سيليكا"، ومسلحو "مناهضو بالاكا" (المسيحيين) الذين يعرفون أيضا بـ مناهضو حملة السواطير"، مما أسقط مئات القتلى، وفقا لتقديرات وكالة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان