رئيس التحرير: عادل صبري 08:14 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ولايات أمريكية تعترض على لجنة التحقيق حول تزوير في الانتخابات

ولايات أمريكية تعترض على لجنة التحقيق حول تزوير في الانتخابات

شئون دولية

ترامب وكلينتون

ولايات أمريكية تعترض على لجنة التحقيق حول تزوير في الانتخابات

وكالات 01 يوليو 2017 09:44

رفضت عدة ولايات أمريكية، التعاون مع لجنة وطنية جديدة كلَّفها الرئيس دونالد ترامب النظر في عمليات تزوير محتملة، وبخاصةً في الانتخابات الرئاسية في نوفمبر من العام الماضي.

وحسب وكالة الأنباء الفرنسية، اليوم السبت، قدَّر ترامب بعد انتخابه أنَّ بين ثلاثة إلى خمسة ملايين شخص شاركوا في الاقتراع بشكل غير قانوني، لكن لم تحظ هذه الأرقام بإسناد رسمي، وأصدر في 11 مايو الماضي مرسومًا لتشكيل لجنة استشارية حول نزاهة الانتخابات، مهمتها إعطاء توصيات حول تسجيل الناخبين على اللوائح وحول إجراءات التصويت.

والأربعاء الماضي، كتب نائب رئيس اللجنة كريس كوباش لكل من الولايات الأمريكية الـ50 ليطلب الحصول على لوائح الناخبين فيها وعناوينهم وتواريخ ميلادهم وانتمائهم الحزبي وسجلاتهم القضائية والأرقام الـ4 الأخيرة من رقم حسابه في التأمين الاجتماعي وتاريخ مشاركتهم في الانتخابات، وتعتبر لوائح الناخبين وثائق عامة يمكن للأحزاب أو الشركات الاطلاع عليها، وتنظم الانتخابات على مستوى الانتخابات ودور الحكومة محدود جدًا.

ورفض المسؤولون في 13 ولاية على الأقل ديمقراطية وجمهورية على حد سواء بشكل كامل أو جزئي طلب اللجنة مبررين ذلك بحماية الحياة الخاصة أو برفضهم التعاون في محاولة من الحكومة الفدرالية لشطب ناخبين وبخاصةً في كاليفورنيا ونيويورك وإنديانًا.

وذكرت وزيرة الدولة الديمقراطية عن ولاية كنتاكي أليسون لوندرغان جرايمز أنَّ "كنتاكي" لن تساعد لجنة تهدر الأموال العامة أو يمكن أن تسعى لتشريع شطب ناخبين في البلاد.

ويدور خلاف منذ سنوات عدة على مستوى الولايات حول التزوير الانتخابي، وأقرَّ الجمهوريون بحجة أنَّ التزوير منتشر قوانين تفرض قيودًا على شروط التصويت مثل تقديم بطاقة هوية مع صورة.

ويرى الديمقراطيون أنَّ هذه الإجراءات تهدف إلى الحد من مشاركة الأقليات وبخاصةً السود الذين يعانون من التمييز في جنوب البلاد، إذ بعضهم لا يملك سيارات أو رخصة قيادة التي تعتبر بطاقة الهوية الأكثر انتشارًا في البلاد، كما أنَّ هذه الرخص تكلِّف أموالًا عادة ولا بد من تجديدها بعد عدة سنوات.

وكان ترامب قد حذَّر خلال حملته الانتخابية من إمكان تعرُّضه لتزوير يكلفه الانتخابات، لكنه عندما فاز، عاد وقال إنَّ الملايين شاركوا مع أنَّهم لا يحق لهم الاقتراع.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان