رئيس التحرير: عادل صبري 03:10 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

زعيم كشميري: القوات الهندية حولت الإقليم إلى "ساحة حرب"

زعيم كشميري: القوات الهندية حولت الإقليم إلى ساحة حرب

شئون دولية

الجيش الهندي في كشمير

زعيم كشميري: القوات الهندية حولت الإقليم إلى "ساحة حرب"

وكالات ـ الأناضول 24 يونيو 2017 17:59

اتهم محمد ياسين مالك، رئيس "جبهة التحرير الكشميرية في جامو وكشمير"، القوات الهندية بتحويل إقليم كشمير إلى "ساحة حرب يقتل فيها الكبار والصغار ويفلت فيها الجاني من العقاب"، بحسب وسائل إعلام محلية.

ونقلت صحيفة "غريتر كشمير" (خاصة) عن الزعيم الكشميري في الشطر الهندي من الإقليم المتنازع عليه بين نيودلهي وإسلام آباد، قوله إن "الهند تقتل إرادة الكشميريين خاصًة الشباب منهم، الذين يطمحون إلى إرساء النضال السياسي السلمي".

وأضاف خلال لقاء جمعه بعدد من المواطنين، في منطقة بودجام، بعد صلاة الجمعة أمس، أن "الشباب في الحركات النضالية لتحقيق استقلال كشمير عن الهند يواجهون التعذيب والاعتقالات، والمعاملات غير الإنسانية على يد القوات الهندية، مما يدفعهم إلى حمل السلاح كحل وحيد من أجل المقاومة".

وفي السياق، أدان "مالك" ممارسات الحزب الديمقراطي الشعبي الهندي (الائتلاف الحاكم في جامو وكشمير) ضد المسلمين والمواطنين في كشمير.

وأشار إلى أن سياسات الحزب تفرض "قوانين صارمة لا تسمح بأي نشاطات سياسية أو دينية".

وبدأ النزاع على إقليم كشمير، بين باكستان والهند، منذ استقلالهما عن بريطانيا عام 1947، حيث اندلعت بينهما 3 حروب (في 1948 و1965 و1971)، أسفرت عن سقوط نحو 70 ألف قتيل من الجانبين.

ووفق مصادر حقوقية، قتل، منذ 1989، أكثر من 100 ألف كشميري، فضلًا عن اغتصاب أكثر من 10 آلاف امرأة، في ظل حكم السلطات الهندية.

ويضمّ الجزء الخاضع لسيطرة الهند جماعات مقاومة تكافح منذ 1989، ضد ما تعتبره "احتلالًا هنديًا" لمناطقها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان