رئيس التحرير: عادل صبري 09:58 صباحاً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

نيودلهي تحذر إسلام أباد من "عواقب" إعدام ضابط هندي بتهمة التجسس

نيودلهي تحذر إسلام أباد من "عواقب" إعدام ضابط هندي بتهمة التجسس

وكالات 11 أبريل 2017 18:06

حذرت الحكومة الهندية، اليوم الثلاثاء، باكستان، من "عواقب وخيمة" على علاقتها الثنائية في حال أعدمت الأخيرة ضابطا هنديا متقاعدا مدانا؛ بتهمة "التجسس والتخريب".

 

وصادق الجيش الباكستاني، أمس الإثنين، على حكم أصدرته محكمة عسكرية، يقضي بإعدام "جاسوس" هندي، ما اعتبره مراقبون بأنه يهدد بالمزيد من الانقسامات بين إسلام آباد ونيودلهي، وسط تصاعد التوتر.

 

وقالت وزيرة الشؤون الخارجية الهندية سوشما سواراج، اليوم، في كلمة أمام نواب البرلمان، إن "بلادها ستتناول القضية مع باكستان على أعلى مستوى؛ لضمان أن تأخذ العدالة مجراها بحق الضابط المتقاعد كولبوشان جادهاف".

 

ووصفت سواراج، الحكم الذي أصدرته إسلام أباد، بحق الضابط الهندي بـ"المهزلة".

 

وأشارت إلى أن "باكستان تجاهلت 13 طلبًا منفصلًا خلال العام الماضي، للسماح لها بتقديم خدمات قنصلية لجادهاف".

 

وحثت سواراج، الحكومة الباكستانية على "النظر في العواقب التي ستطرأ على العلاقات الثنائية في حال استمرت في هذه القضية".

 

وتقول باكستان، إن "جادهاف" كان ضابطًا يعمل لصالح المخابرات الهندية، وأنه ساعد وموّل النشاطات الإرهابية في ولاية بلوشستان، جنوب غربي باكستان، ومدينة كراتشي الساحلية.

 

وفي مارس 2016، اعتقلت السلطات الباكستانية المختصة، "جادهاف"، في بلوشستان، و"اعترف بأنه جاسوس للاستخبارات الهندية"، بحسب مسؤولين محليين.

 

وبعد أسابيع من اعتقاله، نفت نيودلهي أي علاقات استخباراتيه تربطها بـ "جادهاف"، ووصفته بأنه ضابط متقاعد في القوات البحرية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان