رئيس التحرير: عادل صبري 10:33 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

ارتفاع ضحايا الشرطة الهندية في كشمير إلى 5 قتلى

ارتفاع ضحايا الشرطة الهندية في كشمير إلى 5 قتلى

شئون دولية

الشرطة الهندية

ارتفاع ضحايا الشرطة الهندية في كشمير إلى 5 قتلى

وكالات ـ الأناضول 09 أبريل 2017 22:40

ارتفع عدد ضحايا إطلاق عناصر من الشرطة الهندية النار، اليوم الأحد، على حشد من المتظاهرين وسط إقليم "كشمير" المتنازع عليه مع باكستان إلى خمسة قتلى.

 

وقالت الشرطة إن خمسة أشخاص قتلوا جراء إطلاق النار صوب المتظاهرين ضد انتخابات فرعية تُجري في مدينة "سريناجار" في كشمير.

 

ولفتت الشرطة إلى إصابة العديد من المتظاهرين المؤيدين لانفصال الإقليم، وفق وكالة "أسيوشيتد برس" للأنباء.

 

وتجرى الانتخابات الفرعية في "سريناجار" لشغل مقعد شاغر في مجلس الشعب الهندي.

 

وقال "شانتمانو"، وهو أحد مراقبي الاقتراع، إن المتظاهرين حاولوا إلحاق الضرر بالأدوات المخصصة للتصويت في العديد من المناطق.

 

وأضاف أن الإقبال ضعيف على الاقتراع، موضحا أن حوالي 6% فقط من أصل 1.3 مليون ناخب في كشمير أدلوا بأصواتهم.

 

كانت السلطات أعلنت في وقت سابق اليوم مقتل ثلاثة شباب كشميريين، وإصابة أكثر من 12 آخرين؛ جراء إطلاق عناصر من الشرطة الهندية النار على المحتجين.

 

وبدأ النزاع على إقليم كشمير بين باكستان والهند منذ نيلهما الاستقلال عن بريطانيا عام 1947، حيث نشبت ثلاثة حروب في أعوام 1948 و1965 و1971، سقط فيها قرابة 70 ألف قتيل من الطرفين.

 

ومنذ عام 1989، قُتل أكثر من 100 ألف كشميري، فضلا عن اغتصاب أكثر من 10 آلاف امرأة في ظل حكم السلطات الهندية، حسب إحصاءات جماعات مؤيدة للانفصال تنفي نيودلهي صحتها.

 

ومنذ بداية الأزمة، صدر عن منظمة الأمم المتحدة 12 قرارا متعلقا بكشمير، رسخت جميعها مبدأ حق شعب الإقليم في تقرير مصيره، الأمر الذي اشترطت باكستان أن تنفذه المنظمة الدولية، وهو ما ترفضه الهند.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان