رئيس التحرير: عادل صبري 09:08 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

فرنسا: العثور على 3.5 طن متفجرات وأسلحة لمنظمة "إيتا" الإسبانية

فرنسا: العثور على 3.5 طن متفجرات وأسلحة لمنظمة إيتا الإسبانية

شئون دولية

رئيس الوزراء الفرنسي برنار كازنوف

فرنسا: العثور على 3.5 طن متفجرات وأسلحة لمنظمة "إيتا" الإسبانية

وكالات ـ الأناضول 08 أبريل 2017 23:40

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي برنار كازنوف، أنّ المتفجرات والأسلحة المعثور عليها في الأراضي الفرنسية بلغت 3.5 طن، والتي كشفت عنها منظمة "إيتا" الإسبانية الانفصالية في وقت سابق السبت.

 

وأعرب كازنوف في بيان خطي، عن ترحيب الحكومة الفرنسية بهذه العملية التي تمت بدون عنف.

 

ووصف كازنوف العملية بأنها "حاسمة في إنهاء إرهاب الانفصاليين بإقليم الباسك".

 

وذكرت نيابة باريس في وقت سابق السبت، أنها عثرت على عشرات المسدسات والبنادق، وكميات كبيرة من الذخيرة، ومئات الكيلوجرامات من المواد المتفجرة، ومعدات صناعة عبوات ناسفة

 

والخميس الماضي، أعلنت "إيتا" أنها ستكشف عن أماكن أسلحتها ومتفجراتها المخبأة تحت الأرض، للسلطات الفرنسية اليوم السبت، الأمر الذي تحقق فعلاً.

 

والسبت، كشفت المنظمة المصنفة على قائمة الإرهاب لدى الاتحاد الأوروبي، للسلطات الفرنسية عن لائحة تضم مواقع أسلحتها ومتفجراتها المخبأة تحت الأرض والموجودة في فرنسا.

 

وعقب الإعلان عن نيتها تسليم أسلحتها، قوبلت خطوة المنظمة بإيجابية في إقليم "الباسك" الذي تسعى "إيتا" لانفصاله عن اسبانيا، فيما ظلت حكومة مدريد تتصرف بحذر بهذا الخصوص.

 

وسبق أن رفضت الحكومتان الفرنسية والإسبانية مرارا مساعي "إيتا" للتفاوض، واشترطت أن تقوم الجماعة بتسليم أسلحتها قبل الدخول في محادثات.

 

ومنظمة "إيتا" الباسكية، حركة انفصالية مصنفة في إسبانيا وأوروبا حركة إرهابية، تأسست عام 1958، وأغلب أعضائها محبوسون في سجون بفرنسا وإسبانيا.

 

وكانت "إيتا" تطمح إلى انفصال إقليم الباسك وإنشاء دولة مستقلة للباسكيين، وذلك بضم إقليم نافارا المحاذي للإقليم، وكذلك ضم إقليم الباسك الفرنسي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان