رئيس التحرير: عادل صبري 10:09 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

رئيس ألمانيا يدعو لحل أزمة اللاجئين عبر سياسة مشتركة

رئيس ألمانيا يدعو لحل أزمة اللاجئين عبر سياسة مشتركة

شئون دولية

الرئيس الألماني فرانك والتر شتاينماير

بدلًا من تعزيز الحدود

رئيس ألمانيا يدعو لحل أزمة اللاجئين عبر سياسة مشتركة

وكالات 08 أبريل 2017 00:42
شدَّد الرئيس الألماني فرانك والتر شتاينماير على ضرورة إيجاد حل لأزمة اللجوء من خلال وضع سياسة لجوء مشتركة بدلًا من تعزيز حماية الحدود.
 
جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الرئيس الألماني، في مؤتمر صحفي له عقب استقباله في حفل رسمي من قبل نظيره اليوناني بروكوبيس بافلوبولوس، في العاصمة أثينا، حسب "الأناضول"، الجمعة.
 
ومنذ 2015، دخل الأراضي الألمانية نحو مليون مهاجر أغلبهم من سوريا وأفغانستان والعراق، في خضم أزمة عرفت باسم "أزمة اللاجئين"، التي اجتاحت أوروبا.
 
من جهة أخرى، أفاد شتاينماير بأنَّ الاتحاد الأوروبي بدأ يواجه صعوبة كبيرة عقب قرار خروج بريطانيا منها، داعيًّا الأعضاء الـ27 الباقين إلى ما أسماه بـ"الكفاح المشترك".
 
وأشار شتاينماير إلى وجود مشكلات مثل الهجرة والتوظيف والتنمية تواجه الاتحاد الأوروبي، مؤكِّدًا أنَّه ينبغي التعاطي مع هذه المشكلات بشكل مختلف عما كان الوضع عليه قبل الآن.
 
وفي سياق آخر، أعرب شتاينماير عن سعادته إزاء توصُّل مجموعة اليورو إلى اتفاق حول حزمة إنقاذ اليونان، معتبرًا الاتفاق بأنَّه تطور سينهي عدم انعدام الأمن والغموض.
 
بدوره، أكَّد بافلوبولوس: "اليونان قامت بما يترتب عليها بتفان كبير، وأود أن تكونوا واثقين من أنَّ اليونان سوت تتخطى الأزمة وستظل في الاتحاد الأوروبي وفي منطقة اليورو".
 
وفي وقت سابق أمس، أعلن رئيس مجموعة اليورو، وزير المالية الهولندي يرون دايسيلبلوم التوصُّل إلى اتفاق في المواد الشاملة فيما يخص الإصلاحات.
 
جاءت تصريحات دايسيلبلوم عقب انتهاء اجتماع مجموعة اليورو، الذي شارك فيه وزراء مالية 19 دولة أوروبية تستخدم اليورو، في العاصمة المالطية "فاليتا".
 
وقال: "سنستمر في أنشطتنا بعد عودة الوفود الفنيين في أقرب وقت إلى اليونان لإتمام أعمالهم". 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان