رئيس التحرير: عادل صبري 12:46 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

ردًا على كوريا الشمالية.. أمريكا تنشر منظومة «ثاد» فى سيول

ردًا على كوريا الشمالية.. أمريكا تنشر منظومة «ثاد» فى سيول

وكالات 07 مارس 2017 05:12

 أعلنت القيادة الأمريكية في المحيط الهادي في بيان، الثلاثاء، أن الولايات المتحدة بدأت في نشر نظام ثاد المضاد للصواريخ في كوريا الجنوبية.
 

وجاء في البيان أنه سيتم نشر النظام لمواجهة التجارب النووية والصاروخية التي تجريها كوريا الشمالية.
 

وقال قائد القيادة الأمريكية في المحيط الهادي، الأميرال هاري هاريس: "استمرار أفعال كوريا الشمالية الاستفزازية بما يشمل إطلاق صواريخ متعددة إنما يؤكد رجاحة القرار الذي اتخذناه العام الماضي بنشر ثاد في كوريا الجنوبية".           


وكانت سول أعلنت منذ أكثر من عام موافقتها على نشر منظومة الدرع الصاروخية، الذي تعتبره الصين تهديدا لأمنها.


وأشارت قيادة القوات الأميركية في المحيط الهادئ في بيان إلى أنها "نشرت العناصر الأولى" من منظومة "ثاد" في كوريا الجنوبية، الثلاثاء.


وبحسب البنتاغون، فإن نشر هذه المنظومة يرفع مستوى الحماية نسبة إلى المنظومة الحالية، ويحمي الأراضي الكورية الجنوبية والقوات الأميركية هناك.

ومنظومة "ثاد" مصممة لاعتراض وتدمير الصواريخ البالستية، وهي لا تزال خارج الغلاف الجوي أو على وشك دخولها خلال آخر مراحلها.
 

جدير بالذكر أن الأنظمة الصاروخية الأمريكية كان من المقرر نشرها في كوريا الجنوبية في يونيو أو يوليو من العام الجاري، لكن الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، على ما يبدو، قررتا الإسراع بالعملية على خلفية التجارب الصاروخية لكوريا الشمالية.
 

وكان الاتفاق بين واشنطن وسيول على نشر أنظمة "ثاد" الصاروخية في كوريا الجنوبية تم التوصل إليه في يوليو عام 2016.



ضرب العدو

وكان رئيس كوريا الشمالية، كيم جونج أون،  قد أمر القوات الاستراتيجية للجيش الكورى الشمالى، خلال التدريبات الصاروخية الأخيرة، بأن تكون على استعداد "لضرب العدو" فى أى لحظة. حسبما ذكرت وكالة سبوتنيك الروسية.

وأفادت وكالة الأنباء المركزية لكوريا الشمالية، اليوم الثلاثاء، بأن كيم جونج أون خلال متابعته لعملية إطلاق الصواريخ البالستية، أمس الإثنين، أمر القوات الاستراتيجية الكورية الشمالية، قائلا، "فى ظروف الوضع الخطير، حيث يمكن أن تبدأ حرب فى أى لحظة، يجب الحفاظ على مستوى عال من الاستعداد" وتوجيه الضربات إلى "العدو" بعد أن تأمر قيادة الحزب بذلك.


وحسب بيان وكالة الأنباء المركزية لكوريا الشمالية، فان هدف عملية إطلاق الصواريخ البالستية الإثنين كان التدريب على استهداف القواعد العسكرية الأمريكية فى اليابان.


يذكر، أن كوريا الشمالية أطلقت يوم 6 مارس، 4 صواريخ، يعتقد أنها من نوع جديد، سقطت 3 منها فى المنطقة الاقتصادية اليابانية فى بحر اليابان، على بعد ما بين 300 و500 كلم عن سواحل محافظة أكيتا شمال البلاد.


ودعت الولايات المتحدة واليابان لعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولى لبحث عملية إطلاق الصواريخ الكورية الشمالية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان