رئيس التحرير: عادل صبري 05:17 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

النيابة المالية الفرنسية تفتح تحقيقًا قضائيًّا في «قضية فيون»

النيابة المالية الفرنسية تفتح تحقيقًا قضائيًّا في «قضية فيون»

شئون دولية

فرانسوا فيون

النيابة المالية الفرنسية تفتح تحقيقًا قضائيًّا في «قضية فيون»

وكالات 25 فبراير 2017 01:31

أعلن المدّعي المالي الفرنسي، الجمعة، أنَّ قضاة التحقيق سيتولون النظر في قضية "الوظائف الوهمية" لعائلة مرشح اليمين لانتخابات الرئاسة المقبلة، فرانسوا فيون.


وقال المدعي العام - في بيانٍ أوردته "الأناضول" - إنَّ "التحقيق يشمل اختلاس أموال عامة وإساءة استخدام أصول عامة، وتواطؤ وتستّر على هذه الجرائم، واستغلال نفوذ وخرق لالتزامات التصريح للهيئة العليا للشفافية حول الحياة السياسية".


وبرَّر البيان فتح التحقيق القضائي بـ"أقدمية جزء من الوقائع، وضرورة تنفيذ السياسة العامة بمقتضى المادة 4 من القانون المعتمد نهائيًّا في 16 فبراير الجاري".    


وفي "16 فبراير"، أعلنت النيابة الفرنسية لجرائم الأموال أنَّها لا تعتزم غلق ملف التحقيق باتهامات "الوظائف الوهمية" بحق بينيلوب فيون، زوجة مرشّح اليمين للانتخابات الرئاسية المقبلة.


وفي 25 يناير الماضي، فتحت النيابة تحقيقًا أوليًّا بحق بينيلوب، على خلفية تقرير صحفي نشرته مجلة "لو كانار أونشيني" المحلية، أشارت فيه إلى أنَّها تقاضت 500 ألف يورو كراتب خلال ثمانية سنوات، دون وجه حق، بصفة مستشارة لزوجها على الورق "وهمية" في مجلس الشيوخ.


وسابقًا، ذكرت تقارير إعلامية فرنسية أنَّ ابنة فيون ماري وابنه "تشارلز"، تقاضيا حوالي 84 ألف يورو خلال الفترة ما بين 2005 و2007، بصفتهما "مستشارين" لوالدهما إبان عمله كبرلماني.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان