رئيس التحرير: عادل صبري 12:36 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

ألمانيا قلقة لمحاولة الكنيست "شرعنة" البؤر الاستيطانية بالضفة الغربية

ألمانيا قلقة لمحاولة الكنيست شرعنة البؤر الاستيطانية بالضفة الغربية

شئون دولية

مستوطنات الاحتلال الإسرائيلي

ألمانيا قلقة لمحاولة الكنيست "شرعنة" البؤر الاستيطانية بالضفة الغربية

وكالات 07 ديسمبر 2016 19:11

أعربت الحكومة الألمانية، اليوم الأربعاء، عن قلقها العميق، حيال محاولة الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي تمرير مشروع قانون يـ"شرعن البؤر الاستيطانية" في الأراضي الفلسطينية بالضفة الغربية.

وأفاد نائب المتحدث باسم الخارجية الألمانية، سيباستيان فيشر، في مؤتمر صحفي ببرلين اليوم، أن "مصادقة الكنيست قبل يومين، على مشروع القانون وإحالته إلى أحد لجانه بهدف بحث تفاصيله، يتعارض مع القانون الدولي".

 

وأضاف المسؤول الألماني "نحن قلقون بشكل كبير جراء هذا التطور، وصُدمنا من تصريحات المسؤولين الإسرائيليين في هذا الاتجاه".

 

وأشار فيشر أن "شرعنة البؤر الاستيطانية المبنية على الأراضي الخاصة للفلسطينيين، أمر من شأنه الإضرار بمصداقية تصريحات الحكومة الإسرائيلية بخصوص تأييدها لحل إقامة دولتين فلسطينية وأخرى إسرائيلية لإنهاء الصراع بين الجانبين".

 

وأعرب فيشر عن أمله في ألا تتم الموافقة على مشروع القانون بصيغته الحالية عقب إجراء المداولات لمناقشة تفاصيله.

 

ولفت المتحدث أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والحكومات السابقة، "أقروا من قبل بعدم قانونية البؤر الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية".

 

ويوم الإثنين الماضي، صادق الكنيست، بالقراءة التمهيدية على مشروع قانون "شرعنة البؤر الاستيطانية" بتأييد 60 نائبًا (من أصل 120) ومعارضة 49.

 

ويستلزم مشروع القانون، المرور بثلاث قراءات لاحقة قبل أن يصبح قانوناً ناجزاً.

 

وتسبب الاستيطان الإسرائيلي، إلى جانب عوامل أخرى، في توقف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، في أبريل 2014.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان