رئيس التحرير: عادل صبري 07:29 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

صمت انتخابي في إيطاليا قبل الاستفتاء الدستوري

صمت انتخابي في إيطاليا قبل الاستفتاء الدستوري

شئون دولية

رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي

صمت انتخابي في إيطاليا قبل الاستفتاء الدستوري

وكالات 03 ديسمبر 2016 20:48

خيّم "صمت انتخابي" اليوم السبت، في إيطاليا عشية استفتاء دستوري حاسم لرئيس الوزراء ماتيو رينزي، على الرغم من أنه على غرار معارضيه، دعا أنصاره إلى إقناع المترددين الكثر "واحداً واحداً".
 

ومع منع وسائل الإعلام من الإدلاء بأي تعليق حتى إغلاق مراكز التصويت الأحد في الساعة 23,00 بالتوقيت المحلي (22,00 ت ج)، بات وسم صمت انتخابي (بالإيطالية) عبر موقع تويتر بين الأكثر استخداماً في إيطاليا صباح السبت، وأعرب غالبية مستخدمي الإنترنت عن ارتياحهم لفترة الهدوء بعد حملة انتخابية شديدة اللهجة.
 

ودعي نحو 50 مليون ناخب للتصويت الأحد حول الإصلاح الذي يدعو إليه رينزي، ويهدف إلى تأمين استقرار سياسي أكبر لإيطاليا التي توالت عليها ستون حكومة منذ 1946، عبر الحد من صلاحيات مجلس الشيوخ إلى حد كبير وتجريده حق التصويت على الثقة بالحكومة، والحد من سلطات المناطق.

والإصلاحات التي تنص أيضاً على إلغاء نظام الأقاليم، تعارضها غالبية الطبقة السياسية من أقصى اليسار وصولاً إلى اليمين المتطرف مروراً بالشعبويين من حركة خمسة نجوم أو رابطة الشمال وحزب فورتزا إيطاليا برئاسة سيلفيو برلوسكوني، أو حتى "غاضبين" من الحزب الديموقراطي الذي يترأسه رينزي دعوا إلى التصويت بـ"لا".

وتثير الشكوك المحيطة بنتيجة الاستفتاء قلقاً في أوروبا ولدى الأسواق بسبب المخاوف من مرحلة جديدة من عدم الاستقرار في ثالث اقتصاد في منطقة اليورو.

وفي خطابه الأخير في إطار حملته في فلورنسا في إيطاليا، قال رينزي إن كلمة "نعم يجب ألا تسمح لنا فقط بتغيير إيطاليا بل بتغيير أوروبا، بتغيير العالم".

ودعا أمام تجمع ضم آلاف الأشخاص إلى إقناع المترددين بالتصويت لصالح الاستفتاء الدستوري.

وأضاف "أنهم كثيرون جداً، علينا الذهاب للبحث عنهم (...) لأن كل شيء سيحسم في 48 ساعة" في إشارة إلى المترددين.

وأعطت آخر استطلاعات الرأي تقدماً بين 5 و8 نقاط لرافضي الإصلاح الذي اقترحه رينزي، مع عدد كبير من المترددين.

وكان رينزي (41 عاماً) الذي وصل إلى السلطة في فبراير 2014 وسط رغبة في تغيير كل شيء في إيطاليا، أعلن قبل عام "إذا خسرت الاستفتاء الدستوري فسأنسحب من السياسة".

لكنه تراجع منذ ذلك الحين، مقراً بأنه كان من الخطأ إعطاء بعد شخصي للاستفتاء.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان