رئيس التحرير: عادل صبري 09:27 مساءً | الأحد 09 ديسمبر 2018 م | 30 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

قبرص التركية تؤكد إحراز "تقدم ملحوظ" في المفاوضات مع جارتها الرومية

قبرص التركية تؤكد إحراز تقدم ملحوظ في المفاوضات مع جارتها الرومية

شئون دولية

بارش بورجو المتحدث باسم جمهورية شمال قبرص التركية

قبرص التركية تؤكد إحراز "تقدم ملحوظ" في المفاوضات مع جارتها الرومية

وكالات 09 نوفمبر 2016 22:54

أكدت جمهورية شمال قبرص التركية، اليوم الأربعاء، إحراز "تقدم ملحوظ" في المفاوضات الجارية حاليًا مع جارتها الرومية، والتي تستضيفها سويسرا تحت رعاية الأمم المتحدة.

وقال الناطق باسم رئاسة الجمهورية، بارش بورجو، إنه "خلال ثلاثة أيام من انطلاقها حققت المفاوضات تقدماً ملحوظاً في أربعة قضايا، هي الاقتصاد، والاتحاد الأوروبي، والملكية، وتقاسم الإدارة والسلطة".

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المسؤول القبرصي التركي، في بلدة "مونت بيليرين" السويسرية، حيث تجري المفاوضات بين رئيس جمهورية الشمال، مصطفى أقينجي، ونظيره الرومي، نيكوس أناستاسياديس.

 

وأضاف بورجو أن "المفاوضات تجري وفق الخطة المرسومة، ونحاول جاهدين الاستفادة من عامل الوقت بشكل كبير".

 

وبيّن أن المفاوضات تسير بـ"حسن نية، وفي إطار انفتاح الطرفين بشكل جيد على بعضعهما البعض".

 

وأعرب بورجو عن اعتقاده بتمكن الطرفين من التوصل إلى اتفاق إطار سياسي قبيل نهاية العام الجاري، بحسب قوله.

 

والإثنين الماضي، انطلقت جولة جديدة من المحادثات القبرصية الرامية لإيجاد حل للجزيرة، بمشاركة رئيسي شطريها، فضلا عن المستشار الخاص للأمم المتحدة المعني بقبرص، إسبن بارث ايد.

 

وتعاني جزيرة قبرص من الانقسام بين شطرين، تركي في الشمال، ورومي في الجنوب، منذ العام 1974، وفي 2004 رفض القبارصة الروم خطة الأمم المتحدة لتوحيد الجزيرة المقسمة.

 

وسبق أن تبنى زعيم جمهورية شمال قبرص التركية السابق، درويش أر أوغلو، ونظيره الجنوبي نيكوس أناستاسيادس، في 11 فبراير 2014 "إعلانًا مشتركًا"، يمهّد لاستئناف المفاوضات، التي تدعمها الأمم المتحدة لتسوية القضية القبرصية.

 

وذلك بعد توقف الجولة الأخيرة في مارس/آذار 2011، عقب الإخفاق في الاتفاق بشأن عدة قضايا، بينها: تقاسم السلطة، وحقوق الممتلكات والأراضي.

 

وبالفعل، تم استئناف المفاوضات بين شطري الجزيرة في 15 مايو/أيار 2015، بوساطة من، إسبن بارث إيد. 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان