رئيس التحرير: عادل صبري 11:20 مساءً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مستشار حملة كلينتون: ستفوز بفارق كبير عن ترامب

مستشار حملة كلينتون: ستفوز بفارق كبير عن ترامب

وكالات 06 نوفمبر 2016 10:06

توقع الدبلوماسي الأمريكي إدوارد جابريلبرييل، مستشار حملة مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون، فوزها بـ300 صوت على الأقل في أصوات المجمع الإنتخابي في الانتخابات الرئاسية وبفارق 2% إلى 4% على مستوى التصويت الوطني، مشيراً إلى أن الفوز بالرئاسة يحتاج إلى 270 صوتاً من 538 صوتاً مقسمة على الولايات الخمسين.

وقال، في تصريحات للوكالة إن "ما يجب على المتابعين رصده بدقة بعد غد الثلاثاء هو نتيجة التصويت في ولاية بنسلفانيا فإذا فازت هيلاري كلينتون بهذه الولاية فذلك سيكون بمثابة الضمانة لفوزها في الإنتخابات الرئاسية".

وأضاف، "أنه على الرغم من تفاؤلنا، فإن التحدي أمامنا سيتمثل في حشد أكبر عدد من الناخبين للتصويت باعتباره العامل الوحيد لحسم نتيجة الانتخابات لصالح كلينتون". 

ونوه جابرييل، السفير الأمريكي السابق في المغرب، بأن مساندة الناخبين العربي الأمريكيين الواضحة لهيلاري كلينتون قد بلغت درجة كبيرة هذه الانتخابات حيث أن ثلثي هؤلاء الناخبين يدعمون كلينتون بينما يدعم الثلث فقط المرشح الجمهوري دونالد ترامب، خاصة في عدد من الولايات الهامة مثل ميتشيغان وأوهايو وشمال فرجينيا.

وأضاف: "بحسب متابعاتنا للجاليات الأمريكية العربية والمسلمة لمسنا قبولاً واسعاً لشخص كلينتون وبرنامجها الإنتخابي الذي يختلف عن نظيرها ترامب، وبخاصة فيما يتعلق بالدفاع عن حقوق المسلمين الأمريكيين وخططها لقوانين الهجرة وفهمها الواسع كوزيرة سابقة للخارجية الأمريكية لقضايا وإهتمامات منطقة الشرق الأوسط مما يجعلها الأقرب والمفضلة لدى الجاليات العرب والمسلمين في هذه الإنتخابات". 

وعن مدى تأثير قضية الرسائل الإلكترونية للمرشحة كلينتون التي أعاد مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي "أف بي آي" فتح التحقيق فيها الأسبوع الماضي، قال غابرييل: "بالتأكيد إن فتح التحقيقات قد أثر على حملة المرشحة كلينتون حيث تراجعت نسب تقدمها في إستطلاعات الرأي إلا أنه وبسبب عدم ظهور أي نتائج جديدة في التحقيق فإن نسبها قد عادت لتشهد إرتفاعاً في اليومين السابقين مما يؤكد أن الأمر لم يحدث ضرراً كبيراً على سير حملة الانتخابية".

ورداً على ما يتردد عن احتمالات تفجر أعمال عنف في حال عدم فوز ترامب، أكد مستشار حملة كلينتون أنه يؤمن تماماً بمركزية الإدارة الأمريكية للدولة التي لا تتأثر بأي محاولات لإحداث الشغب أو التأثيرات الخارجية. 

وأضاف، أن الأجهزة الأمنية الأمريكية قادرة على حماية الأمن والإستقرار ومواجهة جميع التهديدات المتمثلة في إحداث أعمال شغب أو عنف أو حتى هجمات إلكترونية خارجية محتملة، مشدداً على أن الانتخابات والناخبين سيكونون في حماية أجهزة الأمن الأمريكية التي ستشرف على تأمين العملية الإنتخابية. 

واختتم مستشار حملة مرشحة الحزب الديمقراطي تصريحاته قائلاً: "حان الوقت بعد أن حكمنا الرجال لما يقرب من 200 عام بأن تتولى رئاسة الولايات المتحدة امرأة وأم بكفاءة هيلاري كلينتون".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان