رئيس التحرير: عادل صبري 06:36 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الشرطة الإيطالية تنفي اتهامات "العفو الدولية" بتعذيب مهاجرين

الشرطة الإيطالية تنفي اتهامات العفو الدولية بتعذيب مهاجرين

شئون دولية

الشرطة الإيطالية ـ أرشيفية

الشرطة الإيطالية تنفي اتهامات "العفو الدولية" بتعذيب مهاجرين

وكالات ـ الأناضول 03 نوفمبر 2016 22:20

نفت قيادة الشرطة الإيطالية "بشكل قاطع" الاتهامات التي وجهها إليها، اليوم الخميس، تقرير صادر عن منظمة العفو الدولية حول مزاعم بممارسة "التعذيب" ضد المهاجرين.
 

وقال بيان صادر باسم رئيس الشرطة الإيطالية، فرانكو غابرييلي: "أنفي بشكل قاطع استخدام أساليب عنيفة ضد المهاجرين من جانب أفراد الشرطة، سواء خلال عملية التعرف عليهم أو أثناء إعادتهم إلى أوطانهم".
 

ووفق تقرير لمنظمة العفو الدولية، فإن الشرطة الإيطالية "لجأت إلى ممارسات ترقى إلى التعذيب للحصول على بصمات الأصابع من المهاجرين، لاسيما وأن عدداً منهم يرفضون الكشف عن هويتهم لدى وصولهم إلى الأراضي الإيطالية، حتى يتمكنوا من طلب اللجوء في بلد أوروبي آخر".
 

واستند التقرير إلى شهادات قدمها 170 من المهاجرين غير الشرعيين في النقاط الساخنة (مراكز استقبال المهاجرين الذين يصلون إلى الأراضي الإيطالية)، منهم 24 تحدثوا عن سوء معاملة تعرضوا لها بما في ذلك الضرب بالهراوات الكهربائية".
 

من جانبها، أوضحت إدارة الأمن العام التابعة لوزارة الداخلية، في بيان أن "النقاط الساخنة تتم زيارتها باستمرار من قبل فرق المفوضية الأوروبية في إيطاليا؛ للتحقق من طبيعة الإجراءات الإدارية التي تطبق على المهاجرين".
 

وفي سبتمبر 2015، بدأ الاتحاد الأوروبي تطبيق "نظام النقاط الساخنة" في إيطاليا؛ حيث يتم فيها أخذ بصمات الوافدين الجدد والتحقق من هوياتهم، وفرزهم بهدف التمييز بين طالبي اللجوء والمهاجرين لأسباب اقتصادية في نقاط وصولهم الرئيسية.
 

وتوجد في إيطاليا 6 "نقاط ساخنة" في أقصى جنوب البلاد، في مدن "أوغوستا"، و"أغريجينتو"، و"بوتسالو"، و"تارانتو" و"لامبيدوزا" و"تراباني".
 

ولفت البيان إلى أن مندوبين عن الوكالة الأوروبية للحقوق الأساسية قاموا مؤخراً بزيارة اثنتين من النقاط الساخنة في "بوتسالو"، و"تارانتو" في الجنوب، وعبروا في أعقاب ذلك عن "الرأي الإيجابي" حول كيفية تعامل السلطات الإيطالية مع المهاجرين غير الشرعيين.
 

وأظهر أحدث تقرير إحصائي صادر عن وزارة الداخلية الإيطالية، ارتفاعاً غير مسبوق في عدد المهاجرين القادمين بحراً؛ حيث وصل إلى السواحل الإيطالية في الفترة من 1 يناير وحتى 24 أكتوبر 2016، ما مجموعه 170 ألف مهاجر غير شرعي، أي بزيادة 10%، مقارنة بالفترة نفسها من 2015، كما تجاوز الرقم القياسي الذي سجل في 2014، حين بلغ العدد الإجمالي للقادمين بحراً خلال كامل العام، 168 ألفاً و700 مهاجر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان