رئيس التحرير: عادل صبري 03:25 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة في لوس أنجلوس

مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة في لوس أنجلوس

شئون دولية

احتجاجات ضد الشرطة الأمريكية - أرشيفية

مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة في لوس أنجلوس

وكالات 02 أكتوبر 2016 22:30

لقى أمريكي أسود يدعى "كارنيل سنيل" مصرعه في مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا، جراء إطلاق الشرطة النار عليه، عقب مطاردتها لسيارة كان داخلها للاشتباه بأنها مسروقة.


وأفاد بيان صادر عن شرطة لوس أنجلوس، بأن الشرطة حاولت إيقاف سيارة تقل شخصين، مساء السبت، خلال مراقبتها الاعتيادية لحركة المرور، بعد أن اعتقدت أنها مسروقة، إلا أن سائق السيارة لم يستجب لتحذير الشرطة، واستمر في السير.

وأشار البيان إلى أن السيارة توقفت في مكان ما بعد فترة من مطاردة الشرطة لها، ولاذ من داخلها بالفرار إلى جهتين مختلفتين، وفي هذه الأثناء أطلقت الشرطة النار وقتلت أحدهما.

وأوضح أن الشرطة فتحت تحقيقا حول الحادث، فيما لم تُعلن بعد اسم الشرطي الذي أطلق النار على المواطن.

ولفتت أنباء تناقلتها وسائل إعلام أمريكية إلى أن المواطن الذي قتلته الشرطة يدعى "كارنيل سنيل"، فيما لم يُعرف بعد مصير الشخص الثاني.

بدورها، قالت والدة "سنيل"، لوسائل محلية، أن ابنها أصيب بخمس رصاصات، في وقت انطلقت فيه مظاهرة صغيرة في المنطقة عقب سماع نبأ مقتل الشاب.

وكان شاب أمريكي أسود، لقي مصرعه، في مدينة سان دييغو بولاية كاليفورنيا الأمريكية، الأربعاء الماضي، متأثرًا بجراح أصيب بها، لدى إطلاق اثنين من رجال الشرطة النار عليه، وذلك بعد 5 أيام فقط من مقتل الرجل الأسود كيث لامونت سكوت، بمدينة تشارلوت على يد الشرطة.

وقُتل الرجل الأسود، كيث لامونت سكوت، (43 عامًا) في 23 سبتمبر الجاري، بمدينة تشارلوت بولاية كارولينا الشمالية الأمريكية على يد الشرطة، من خلال إطلاق النار عليه؛ ما أثار غضبًا عارمًا لدى الأمريكيين بالمدينة، شملت تنظيم تظاهرات احتجاجية. -

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان