رئيس التحرير: عادل صبري 09:21 مساءً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

إسرائيل تنتقد أوباما: الاتفاق النووي أشبه بمعاهدة ميونيخ 1938

إسرائيل تنتقد أوباما: الاتفاق النووي أشبه بمعاهدة ميونيخ 1938

شئون دولية

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

إسرائيل تنتقد أوباما: الاتفاق النووي أشبه بمعاهدة ميونيخ 1938

وكالات 05 أغسطس 2016 22:22

أصدرت وزارة الدفاع الإسرائيلية - الجمعة - بيانًا "شديد اللهجة"، تنتقد خلاله تصريحات للرئيس الأمريكي باراك أوباما والتي قال خلالها إنَّ إسرائيل أدركت مدى احترام إيران للإتفاق النووي.

 

وشبَّهت الوزارة - في بيانها حسبما نقلت وكالة "أنباء الشرق الأوسط" عن صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني - الاتفاق النووي الإيراني بمعاهدة ميونيخ الفاشلة التي أبرمت عام 1938 مع النازيين والتي أدت في النهاية إلى الحرب العالمية الثانية.

 

وأضاف البيان: "تؤمن وزارة الدفاع الإسرائيلية بعدم وجود قيمة لأي اتفاق إلا إذا استند إلى واقع قائم، ولا تكون له أي قيمة إذا كانت الحقائق على الأرض تعارض بشكل تام المفاهيم التي يستند عليها هذا الاتفاق".

 

وتابع: "لم تمنع معاهدة ميونيخ وقوع الحرب العالمية الثانية ومذبحة الهولوكوست؛ لأنَّ افتراضها الأساسي بإمكانية مشاركة ألمانيا النازية في أي نوع من الاتفاقات كان خاطئًا، ولأنَّ زعماء العالم في ذلك الوقت تجاهلوا التصريحات الواضحة التي أدلى بها أدولف هتلر وبقية زعماء ألمانيا النازية".

 

وأوضح البيان أنَّ إيران تعيد "دروس الثلاثينات"، إذ أعلنت صراحةً أنَّ هدفها هو تدمير إسرائيل، مشيرًا إلى تقرير نشرته وزارة الخارجية الأمريكية العام الجاري، والذي أدرج إيران ضمن قائمة الدول الأكثر رعاية للإرهاب.

 

وذكر البيان أنَّ الاتفاق النووي مع إيران ليس مفيدًا، ولكنَّه يعرقل حرب شعواء يجب إشعالها ضد دولة إرهابية مثل إيران، حسب تعبير الوزارة.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان