رئيس التحرير: عادل صبري 12:36 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

تركيا تقر باحتمال وقوع أخطاء في "التطهير" بعد محاولة الانقلاب

تركيا تقر باحتمال وقوع أخطاء في التطهير بعد محاولة الانقلاب

شئون دولية

رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم

تركيا تقر باحتمال وقوع أخطاء في "التطهير" بعد محاولة الانقلاب

وكالات 01 أغسطس 2016 18:57

أقرَّت تركيا، للمرة الأولى، باحتمال وقوع "أخطاء" خلال حملة التطهير التي تلت محاولة الانقلاب الفاشلة، التي شهدتها البلاد في منتصف شهر يوليو الماضي.

 

وقال نائب رئيس الوزراء التركي نعمان قرتلموش، في تصريحاتٍ أوردتها "روسيا اليوم"، الاثنين: "إذا وقعت أخطاء فسنصححها.. والمواطنون الذين لا علاقة لهم بأتباع جولن عليهم أن يطمئنوا.. لن يصيبهم أي مكروه".

 

وأضاف أنَّ الآخرين سيدفعون الثمن، في إشارة إلى مناصري الداعية المعارض فتح الله جولن الذي تتهمه أنقرة بالوقوف وراء المحاولة الانقلابية التي شهدتها البلاد، وتطالب الولايات المتحدة بتسليمه إليها.

 

وأطلقت ملاحقات قضائية بحق حوالي عشرة آلاف منهم، وتم تَّوقيفهم احترازيًّا، وبينهم صحفيون، كما طرد أكثر من 50 ألفًا من وظائفهم.

 

من جهته، تطرق رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم، إلى احتمال حدوث "تجاوزات" خلال حملة التطهير، وقال: "يجري عمل دقيق حاليًّا بخصوص حالات هؤلاء الذين تمت إقالتهم من مناصبهم.. ومن المؤكد أن بعض هؤلاء تعرضوا لإجراءات ظالمة".

 

وكانت محاولة انقلاب فاشلة قادها عدد من قوات الجيش التركي، حيث أعلن بيانٌ لهم -أذاعوه على التليفزيون الحكومي التركي بقوة السلاح- السيطرة على حكم البلاد، وظهر بعد ذلك أردوغان على إحدى القنوات الفضائية -عبر سكايب- يدعو الشعب للنزول للشارع لمواجهة "الانقلابيين"، وهو ما نجح وأسفر عن استعادة الحكومة المنتخبة السيطرة على الأمور، واعتقال الآلاف من المتورطين في "الانقلاب الفاشل".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان