رئيس التحرير: عادل صبري 01:51 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"النواب" الأمريكي يقر دفع رواتب الموظفين بأثر رجعي

النواب الأمريكي يقر دفع رواتب الموظفين بأثر رجعي

شئون دولية

اوباما

بعد انتهاء أزمة الإغلاق..

"النواب" الأمريكي يقر دفع رواتب الموظفين بأثر رجعي

وكالات 06 أكتوبر 2013 17:48

فى خطوة نادرة للتعاون التشريعي بين النواب الديمقراطيين والجمهوريين، وافق مجلس "النواب" الأمريكي، الذي يسيطر عليه الجمهوريون، على خطة عاجلة لدفع رواتب 800 ألف موظف اتحادي بأثر رجعي فور إعادة العمل في الدوائر الاتحادية الأمريكية المغلقة، وذلك في محاولة جديدة لإخراج البلاد من مأزقها بعدما تسببت أزمة الميزانية، المستمرة منذ الثلاثاء الماضي، في شلل جزئي للإدارات الاتحادية.

 

 

وأقر مجلس النواب مشروع القانون بالإجماع السبت، ومن المتوقع أن يقره مجلس الشيوخ ويوقع عليه الرئيس باراك أوباما. وعبر إريك كانتور، المسؤول الثانى لدى الجمهوريين في مجلس النواب، عن ارتياحه لأن النواب "اتخذوا تدابير جديدة سعيًا لتخفيف الألم الذي تسبب به الشلل في الميزانية"، لكنه اتهم أوباما بوضع الشعب الأمريكي وسط خلاف حزبي، قائلًا: "إذا كان لدى الرئيس أي سبب للخلاف مع الحزب المعارض فلماذا يريد أن يضع الشعب الأمريكي في وسط ذلك ويجبره على تحمل المعاناة".

 

وفي المقابل، تحدثت زعيمة الأقلية الديمقراطية في المجلس نانسي بيلوسي بعد التصويت، قائلة إن "الديمقراطيين حاولوا عمل كل شيء لإرضاء الجمهوريين"، وحثتهم على الدعوة إلى الاقتراع على إعادة فتح الدوائر الحكومية.

 

ومازال الشلل مستمرًا في دوائر الدولة الفيدرالية الأمريكية، وسط اختبار قوة بين أوباما والجمهوريين بشأن الميزانية، تتلاشى معه علامات تذكر عن حل وسط، لكن ذلك لم يمنع وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) من إعلان استدعاء معظم موظفيه المدنيين، المقدر عددهم بـ400 ألف، لوقف إجازاتهم غير المدفوعة واستئناف العمل بدءا من الاثنين. وحتى قبل ظهور بوادر اتفاق بشأن سبل إنهاء الأزمة، قال وزير الدفاع تشاك هاجل في بيان، السبت،: "أُعلن أنه سيتم الطلب من معظم موظفى وزارة الدفاع المدنيين الذين تم منحهم إجازة طارئة خلال الإغلاق الحكومي، العودة إلى العمل" ابتداء من الاثنين. وأوضح هاجل أن المحامين خلصوا إلى أن القانون يعفى من الإغلاق الحكومي الموظفين "الذين تساهم مسؤولياتهم في معنويات ورفاه وقدرات واستعداد عناصر الجيش"، مضيفًا: "أتوقع أن نتمكن من خفض إجازات المدنيين في إطار هذه العملية ولكن ليس الإنهاء التام".

 

وكان أوباما صعد من لهجته السبت، طالبًا من خصومه الجمهوريين وقف "هذه المهزلة" المالية، فيما يتسبب غياب الميزانية للسنة 2014 بشلل شبه تام في الإدارة، فيما حذرت وزيرة التجارة الأمريكية، بيني بريتزكر، من أن شلل الخدمات الفيدرالية، الذي دخل يومه السادس الأحد، "يؤثر على قطاع الأعمال"، وذلك عشية قمة "منتدى التعاون الاقتصادي في آسيا- المحيط الهادئ" (ابيك) التي تفتتح أعمالها الاثنين في جزيرة بالى الإندونيسية. وفي زيادة للضغط على الجمهوريين، وجه وزير الخارجية الأمريكي جون كيري تحذيرًا من خطر إضعاف الولايات المتحدة في حال طال أمد أزمة الميزانية، وذلك على هامش قمة "أبيك"، التي يحضرها ممثلًا عن أوباما الذي اضطر لإلغاء جولة له في آسيا بسبب الأزمة. ووصف كيري تلك الأزمة التي تسببت فيها المواجهة بين الحكومة والكونجرس بأنها "لحظة من السخافة" ستنتهى قريبًا.

 

 ويرفض الجمهوريون المعارضون لإصلاح نظام التأمين الصحي المعروف ب"أوباما كير"، والذي دخل جانب مهم منه حيز التنفيذ الثلاثاء الماضي، التصويت على أي ميزانية لا تتضمن إلغاء تمويل هذا النظام. واقترح أوباما وحلفاؤه الديمقراطيون، الذين يشكلون الغالبية في مجلس الشيوخ، التفاوض رسميًا حول ميزانية طويلة الأجل، لكنهم يشترطون أن يصوت مجلس النواب الذي يسيطر عليه الجمهوريون على قانون مالية لـ6 أسابيع من أجل إعادة فتح كامل الإدارات الفيدرالية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان