رئيس التحرير: عادل صبري 11:08 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

طيارو اير فرانس يبدأون السبت إضرابا لمدة أربعة أيام

طيارو اير فرانس يبدأون السبت إضرابا لمدة أربعة أيام

شئون دولية

اضراب طيارو اير فرانس

طيارو اير فرانس يبدأون السبت إضرابا لمدة أربعة أيام

وكالات - أ ش أ 10 يونيو 2016 05:43

اعلنت النقابات التمثيلية لطياري شركة الخطوط الجوية الفرنسية “إير فرانس” الخميس رفضها للتسوية التي عرضتها ادارة الشركة، مؤكدة إبقائها على الاضراب المرتقب السبت لمدة اربعة ايام.

وقال فيليب ايفان رئيس النقابة الوطنية للطيارين ان الخلاف مستمر منذ 18 شهرا مع ادارة “إير فرانس” التي قررت توجيه النمو لمجموعة “اير فرانس-كي إل إم” الى هولندا بدلا من فرنسا، على حد رأيه.

ويرى طيارو “إير فرانس” ان شركتهم يتعين عليها زيادة أسطولها من الطائرات التي تقوم بالرحلات الطويلة بواقع 20 طائرة وذلك حتى تتساوى مع الخطوط الجوية الملكية الهولندية “كي ال ام”.

وأوضح إيمانويل ميسترالي المتحدث باسم النقابة الوطنية للطيارين ان استعادة التوازن بين اير فرانس و كي ال ام لا يتطلب شراء طائرات جديدة او رفع معدل النمو بل اجراء اعادة توزيع الطائرات الجديدة مع إعطاء الاولوية لاير فرانس دون الأضرار بالشركة الهولندية.

كما يعتبر الطيارون ان استلام اير فرانس لخمس طائرات جديدة من طراز بوينج 787 (طويلة المدى) قبل نهاية 2017 و تخلصها من عدد مساو من طائرات ايرباص (آيه 340) سيكبد الشركة خسارة بأكثر من مليار يورو ، أي %20 من رقم أعمالها السنوي.

ويقول رئيس النقابة الوطنية للطيارين ان النزاع القائم ليس له علاقة بالرواتب واصفا إياها بالمسألة السنوية وذلك علما ان ادارة اير فرانس قررت خفض أجور الطيارين اعتبارا من اول يونيو لتوفير نحو 25 مليون يورو.

من جهته، صرح فرديريك جاجيه رئيس إير فرانس بأن ما بين 70 و %80 من الرحلات المتوسطة والطويلة سيتم تسييرها السبت أول ايام الاضراب المرتقب، داعيا المسافرين الى متابعة حجزهم على الموقع الالكتروني للشركة حيث يتم تحديث البيانات لحظة بلحظة على مدار ال24 ساعة.

يشار الى ان فرنسا تشهد احتجاجات اجتماعية متواصلة منذ ثلاثة أشهر ضد قانون العمل المثير للجدل. فمن إضراب عمال السكك الحديدية في فرنسا منذ أكثر من أسبوع إلى إعلان طياري شركة إير فرانس عن إضراب في نهاية الأسبوع الجاري، ومرورا باضراب عمال جمع القمامة وتراكم النفايات في شوارع باريس ومدن أخرى، فلا يزال الوضع الاجتماعي في البلاد يعيش على وقع المطالب الاجتماعية التي ترافقها احتجاجات مستمرة ضد مشروع تعديل قانون العمل الذي سيكون محور تظاهرة وطنية يوم 14 يونيو الجاري.

أخبار ذات صلة:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان