رئيس التحرير: عادل صبري 02:45 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

موسكو تدعو لتكثيف جهود حل الأزمة السورية وفق 3 مسارات

موسكو تدعو لتكثيف جهود حل الأزمة السورية وفق 3 مسارات

شئون دولية

وزير الخارجية الروسي، سيرجي ﻻفروف

موسكو تدعو لتكثيف جهود حل الأزمة السورية وفق 3 مسارات

وكالات ـ الأناضول 09 يونيو 2016 22:15

أكد وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، اليوم الخميس، على ضرورة تكثيف الجهود  لحل الأزمة السورية "وفقًا لثلاثة مسارات".

 

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني ناصر جودة، بالعاصمة موسكو، التي يزورها الأخير لإجراء لقاءات مع مسؤولين هناك.

 

وقال لافروف إن "العملية السياسية تمثل المسار الأول" حيث دعا إلى "ضرورة استئناف مفاوضات جنيف بأسرع وقت".

 

ولفت إلى أن "المسار الثاني يكمن في إنهاء الاشتباكات على كامل التراب السوري"، في حين أن "المسار الثالث يتمثل بحل الأزمة الإنسانية".

 

وأوضح الوزير الروسي أن الأردن بذل جهودًا في المسارات الثلاث، مشيدًا بالدور الذي يلعبه مركز المعلومات الروسي-الأردني في عمان من ناحية تحقيق الاتصال بين الجنود الأمريكيين والروس.

 

وأودت الحرب في سوريا، التي بدأت في مارس 2011، بحياة مئات الآلاف، وشردت الملايين من منازلهم، وأثارت أسوأ أزمة لجوء في العالم كما أتاحت لمسلحي تنظيم "داعش" فرصة السيطرة على أراض، والانطلاق منها لشن هجمات في أماكن أخرى.

 

وتعثرت جميع الجهود الدبلوماسية لنزع فتيل هذه الحرب؛ بسبب الخلاف على مصير رئيس النظام السوري، بشار الأسد، الذي يرفض قبول مطالب المعارضة برحيله.

 

وعلقت المعارضة السورية في أبريل مشاركتها الرسمية في جولة لمحادثات السلام في جنيف؛ احتجاجا على هجمات لقوات الأسد تقول إنها تعني انهيارا فعليا لوقف إطلاق النار الذي تم التوصل إيه في 27 فبراير الماضي.

 

بدوره، أشار جودة إلى ارتفاع عدد سكان الأردن بنسبة 21% بسبب تدفق اللاجئين، خلال سنتين، لافتًا إلى أن الحرب في سوريا أضرت بمصالح بلاده، التي تشهد "انفجارًا" بأعداد اللاجئين، وفق قوله.

 

وأوضح أن بلاده تؤيد حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان