رئيس التحرير: عادل صبري 07:07 مساءً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

رئيس وزراء فرنسا: التراجع عن مشروع قانون العمل الجديد خطأ سياسي

رئيس وزراء فرنسا: التراجع عن مشروع قانون العمل الجديد خطأ سياسي

شئون دولية

رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس

رئيس وزراء فرنسا: التراجع عن مشروع قانون العمل الجديد خطأ سياسي

وكالات 31 مايو 2016 15:14

اعتبر رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس أنَّ الرجوع عن مشروع قانون العمل الجديد سيكون خطئًا سياسيًّا.

 

جاء ذلك في كلمةٍ ألقاها فالس، اليوم الثلاثاء، أمام الجمعية الوطنية الفرنسية "البرلمان" بالعاصمة باريس، أشار فيها إلى استعداه  للحوار مع ممثلي النقابات، حسب "الأناضول".

 

وقال فالس إنَّ المظاهرات والاحتجاجات اليومية ضد قانون العمل الجديد تعيق سير الحياة اليومية، لافتًا إلى أنَّ الاحتجاجات وصلت إلى مرحلة غير مقبولة.

 

بدوره، أكَّد كريستوف سيروج مقرر "مشروع القانون"، في حديث لقناة "إل سي آي"، أنَّه لا تراجع عن المشروع الجديد أو حتى تغيير بنود فيه.

 

ويتوقع مراقبون أن تؤثر الإضرابات في فرنسا سلبًا على السياح الذين يعتزمون التوافد إلى المدن الفرنسية لحضور مباريات بطولة أمم أوروبا التي ستنطلق في 10 يونيو المقبل، لا سيَّما في ظل استمرار أزمة الوقود في البلاد.

 

وأمس الأول الأحد، أعلن اتحاد العاملين في الفنادق بفرنسا أنَّ نسبة حجوزات الفنادق في باريس خلال الصيف الجاري، أقل 20 إلى 50%، مقارنةً بالصيف الماضي، كما انخفضت الأسعار بنسبة 22%.

 

ومنذ ثلاثة أشهر، تشهد فرنسا احتجاجات وإضرابات، زادت مؤخرًا بعد تلبية أعداد كبيرة من عمال مصافي تكرير النفط ومستودعات الوقود بالبلاد، دعوة النقابات العمالية بالتوقف عن العمل وعرقلة التزود بالبنزين والوقود، ما خلق شللاً جزئيًّا.

 

وتنص تعديلات قانون العمل، التي تُواجه بموجة احتجاجية واسعة في أنحاء فرنسا، على زيادة عدد الحد الأقصى لساعات العمل في اليوم من 10 إلى 12 ساعة، وإمكانية تسريح العاملين الذين يرغبون في إجراء تعديلات على عقود عملهم، وتقليل أجر ساعات العمل الإضافية، وتقليل الحد الأدنى لعدد ساعات العمل الأسبوعية للعاملين بدوام جزئي، البالغ حاليًّا 24 ساعة، كما يمنح القانون لأرباب العمل صلاحية زيادة عدد ساعات العمل، وخفض الرواتب، وتمَّ إقرار تعديلات القانون من الجمعية الوطنية الفرنسية "الغرفة الأولى للبرلمان"، وسيعرض على مجلس الشيوخ في 8 يونيو المقبل، وتعتزم النقابات الاستمرار في الضغط على الحكومة إلى ذلك الحين.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان