رئيس التحرير: عادل صبري 07:11 صباحاً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الصحة العالمية: ألف ضحية للهجمات على المستشفيات

الصحة العالمية: ألف ضحية للهجمات على المستشفيات

شئون دولية

آثار لغارة نفذها الطيران السوري على مستشفى بحلب

الصحة العالمية: ألف ضحية للهجمات على المستشفيات

وكالات 26 مايو 2016 12:11

قالت منظمة الصحة العالمية في تقرير، اليوم الخميس، إن ما يقرب من ألف شخص في كافة أرجاء العالم قتلوا في هجمات على المرافق الطبية خلال النزاعات على مدار العامين الماضيين في انتهاك للمعايير الإنسانية.

 


وسلط التقرير الضوء على عدم احترام لحماية الرعاية الصحية في الحروب من قبل الحكومات والجماعات المسلحة.
 

وتضمنت الدراسة، التي قامت بها منظمة الصحة العالمية التي تتخذ من جنيف مقرا لها والتي تعد الدراسة الأكثر شمولية لمثل هذه الهجمات في كافة أرجاء العالم، تفاصيل حول 594 هجوما على المستشفيات والعيادات الطبية في الشرق الأوسط وإفريقيا وأماكن أخرى في عامي 2014 و 2015، والتي أدت إلى مقتل 959 مسعفا وموظف دعم ومريضا وزائرا، وإصابة أكثر من 1500 آخرين. 


وذكر التقرير أن أكثر من 60 بالمائة من الهجمات تعمدت استهداف المرافق الطبية، في حين أن 20 بالمائة منها وقعت بشكل عرضي أما باقي الهجمات فلم يتم تحديدها. 


وارتكب الحكومات أكثر من 50 بالمائة من الهجمات، في حيت ارتكبت الجماعات المسلحة غير الحكومية ثلث الهجمات أما الباقي فلم يعرف من ارتكبها. 


وقال التقرير "نشهد بوتيرة مرعبة عدم احترام حرمة الرعاية الصحية، وعدم احترام حق الحصول على الرعاية الصحية وعدم احترام القانون الدولي الإنساني". 


وأضاف أنه "تم إطلاق النار على المرضى وهم على أسرتهم بالمستشفيات، وجرى تهديد العاملين في المجال الطبي وترهيبهم والهجوم عليهم، فيما تم قصف المستشفيات".


ويشكل استهداف المستشفيات والأطباء والمرضى جريمة حرب، وفقا لاتفاقيات جنيف.



اقرأ أيضًا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان